وضع الأمن في العراق الآن أفضل والمناطق المحررة عادت الى الحياة

اخبار – وضع الأمن في العراق الآن أفضل والمناطق المحررة عادت الى الحياة

عضو مجلس الشيوخ الأميركي ليندسي غراهام:
بغداد – الصباح الجديد:
أكد عضو مجلس الشيوخ الأميركي ليندسي غراهام، أمس الأربعاء، ان الوضع الأمني في العراق أفضل الآن وهناك التزام بتطبيق القانون، وفيما عدّ أن ضعف إقبال العراقيين على الانتخابات رسالة يجب ان يعي السياسيين فحواها، صرح بأن العراق هو المكان الانسب لاحتفاله بيوم الاستقلال الأميركي.
وقال غراهام في مؤتمر صحفي عقده في السفارة الامريكية ببغداد بحضور السفير الامريكي دوغلاس سيليمان، وتابعته الصباح الجديد، ان “يوم الرابع من تموز – صادف امس- هو يوم استقلال امريكا وافضل مكان اكون به للاحتفال بهذه الذكرى هو في السفارة الامريكية في العراق مع من يدافعون ويجعلون العالم افضل”.
واضاف “من الواضح اننا نبني الجدار في جنوب امريكا لكننا لا نبني جداراً مع الشرق الاوسط”، في اشارة الى خطة الرئيس الامريكي دونالد ترامب ببناء جدار عازل على الحدود مع المكسيك لمنع عمليات تسلل المهاجرين غير الشرعيين.
وتابع غراهام “خلال هذه الجولة في الشرق الاوسط زرنا قواتنا في سوريا وكانت تجربة جيدة والقوات الامريكية تقوم بعمل جيد هناك لضمان الاستقرار”.
واشار الى ان “هزيمة داعش في العراق صعبة، كما ان محاربة التنظيم في سوريا لم تكن افضل، ونرى ان حل يكمن في وجود قوات امريكية في العراق وسوريا”.
وذكر غراهام “جهودنا في سوريا جيدة وعدد الضحايا الامريكان قل خلال السنوات الثلاث الاخيرة ليصل الى سقوط 14 امريكيا”.
وتابع بالقول “هذه المجاميع التي فعلت هذا في العراق ممكن ان تعمله في سوريا ولذلك نحن في العراق”.
ولفت الى ان “اغلب العراقيين يتذكرون انهيار القوات الامنية ودخول داعش في محاولة لقتل الحضارة، داعش يذكرنا بالشر”.
واشار الى ان “امريكا ضحت بأكثر من أربعة الاف جندي في العراق”.
واكد غراهام ان “الوضع الامني في العراق افضل والقوانين تطبق، كما ان الموصل والمناطق المحررة عادت الى الحياة واقتصادها يتحسن”، مضيفا “في اربيل هناك اقتصاد قوي وقوات امنية”.
وقال “نؤكد على عراق موحد بشيعة وسنة يعيشون في بلد واحد، وهناك فرصة عظيمة للشعب العراقي ان يتوحدوا وان تكون كل مكونات الشعب موجودة في الحكومة المقبلة”.
وشدد على ان “المنطقة يجب ان تكون مهتمة بنتائج الانتخابات العراقية وتحترم سيادة العراق”.
واضاف غراهام “التقيت رئيس الوزراء العبادي والعمل جارٍ لتشكيل الحكومة، ولكن على السياسيين ان يعوا بأن اقبال المواطنين على الانتخابات قليل، وهذه رسالة يجب الانتباه اليها”.
واردف بالقول “ناقشنا مع العبادي وقيادات سياسية تشكيل الحكومة ونحن نبحث عن حكومة عراقية تشكل من قبل العراقيين وليس من قبل امريكا”.
واكـد “نريـد حكومة شمولية وتحالف معتدل يحتوي الجميع ويهتم بمصالح الناس ومحاربة الفساد المنتشر”.

 

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

قوات “سوات” تعتقل مستشار رئيس مجلس الانبار

قوات “سوات” تعتقل مستشار رئيس مجلس الانبار اخبار العراق – زوار موقعنا الكرام نقدم لكم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.