عصائب اهل الحق تحذر القوات الأمنية: لن نسكت عن الاستهداف المستمر للمتظاهرين السلميين في البصرة

عصائب اهل الحق تحذر القوات الأمنية: لن نسكت عن الاستهداف المستمر للمتظاهرين السلميين في البصرة
زوار موقعنا الكرام نقدم لكم يوميا وحصريا جديد الاخبار العراقية والعربية ,حرصآ منا علي تقديم كل ما هو جديد وحصري من المصادر الخاصة بها بكل مصداقية وشفافية عبر موقعنا
“مانكيش نت ” نعرض لكم الان خبر عصائب اهل الحق تحذر القوات الأمنية: لن نسكت عن الاستهداف المستمر للمتظاهرين السلميين في البصرة

متظاهرون يطالبون الحكومة العراقية الاستجابة لمطالبهم

رووداو – أربيل

حذرت كتلة صادقون “الجناح السياسي لحركة عصائب اهل الحق”، اليوم الثلاثاء، القوات الأمنية من الاستمرار في استهداف المتظاهرين السلميين في البصرة.

وقال النائب عن محافظة البصرة، عن كتلة صادقون، عدي عواد في مؤتمر صحفي عقده في بغداد إن “ما يحدث في محافظة البصرة لا يمكن لاي عاقل وصاحب ضمير السكوت عليه، اننا واهلنا في البصرة نموت مرتين، مرة بالمياه الملوثة وانعدام ابسط مقومات الحياة، ومرة على يد قائد عمليات البصرة”.

وأضاف محذراً “القوات الامنية في البصرة من مغبة الاعتداء على المتظاهرين السلميين مرة اخرى، فيوم الاثنين 03 أيلول، استشهد مواطنين اثنين من المطالبين بحقوقهم في البصرة وجرح عدد كبير على يد القوات الامنية بأمر قائد عمليات البصرة”.

ولفت عواد أن “اغلب القيادات والمنتسبين الذين يعتدون على المتظاهرين المطالبين بابسط حقوقهم معروفين لدينا وفي حال تجدد الاعتداء على المتظاهرين فأننا في حركة العصائب سنتخذ كافة الاجراءات بحقهم”، داعياً القضاء العراقي “بفتح تحقيق عاجل لمحاسبة من قام بقتل المتظاهر الذي استشهد اثناء المطالبة بتوفير الخدمات”.

وختم حديثه بالقول ان “هذا هو الانذار الثاني لقائد عمليات البصرة بضرورة عدم تكرار الاعتداء على المتظاهرين السلميين في المحافظة”، مبينا ان “حركة صادقون في البصرة وكلت عددا من المحاميين للدفاع عن حقوق المتظاهرين، لان ما يحصل من انتهاك للمتظاهرين السلميين امر مرفوض ولا بد من اتخاذ العقوبات القصوى من قبل القضاء العراقي بحق من قام بقتل المتظاهرين الذين استشهدوا اثناء المطالبة بالحقوق الشرعية في أغنى محافظة بالواردات ويطالب َ اهلها بأبسط سبل العيش اليومية وهي مياه الشرب الصالحة”.

وقُتل مساء أمس الاثنين متظاهر على يد القوات الأمنية في احتجاجات شعبية واسعة شهدتها البصرة.

وتعتبر البصرة مهد احتجاجات شعبية متواصلة منذ 8 تموز/يوليو الماضي، في محافظات وسط وجنوبي البلاد ذات الغالبية الشيعية.

ويطالب المحتجون بتحسين الخدمات العامة من قبيل الكهرباء ومياه الشرب، وتوفير فرص للعاطلين العمل ومحاربة الفساد المستشري في دوائر الدولة.

والعراق هو ثاني أكبر منتج للنفط الخام في منظمة البلدان المصدرة للبترول “أوبك” بعد السعودية وتبلغ طاقته الإنتاجية الحالية 4.5 ملايين برميل يومياً.

زوارنا الكرام نشكركم على متابعتنا ونتمنى ان نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، نقلنا لكم خبر عصائب اهل الحق تحذر القوات الأمنية: لن نسكت عن الاستهداف المستمر للمتظاهرين السلميين في البصرة نرجو منكم مشاركة الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي والضغط على لايك لكي تصلكم اخبار موقعنا لحظة نشر الخبر

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

النوري:تهديد عبد المهدي بالاستقالة دليل الضعف والفشل

النوري:تهديد عبد المهدي بالاستقالة دليل الضعف والفشل اخبار العراق – زوار موقعنا الكرام نقدم لكم …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن