القانونية النيابية: البرلمان يسعى لفرض العد والفرز اليدوي الشامل

اخبار – القانونية النيابية: البرلمان يسعى لفرض العد والفرز اليدوي الشامل

القانونية النيابية: البرلمان يسعى لفرض العد والفرز اليدوي الشامل

بالاضافة لمحاولة تمديد عمره…

 

كشفت اللجنة القانونية البرلمانية، اليوم الخميس، عن سعي لمجلس النواب لفرض العد والفرز اليدوي الشامل، بدل الجزئي (الصناديق التي عليها اشكالات)على القضاة الذين تم انتدابهم للاشراف على عملية العد والفرز اليدوي .

ومن المقرر ان يعقد البرلمان العراقي اليوم الخميس جلسة جديدة برئاسة سليم الجبوري الذي خسر الانتخابات الاخيرة ولم يحصل على الاصوات الكافية لدخوله البرلمان .

وقال مقرر اللجنة زانا سعيد لـ(باسنيوز)، ان “مجلس النواب يسعى اليوم للتصويت على التعديل الرابع لقانون انتخابات مجلس النواب ، والذي سيمدد عمر البرلمان، كما ستضاف عليه فقرة جديدة وهي الزام المفوضية (القضاة) بإجراء عد وفرز يدوي شامل في عموم العراق وعدم الاكتفاء بالعد الجزئي”.

ومرر البرلمان قانون التعديل الثالث الذي يقضي بإعادة العد والفرز اليدوي لكافة الأصوات، لكن المحكمة الاتحادية حصرت الأمر بالمراكز التي شهدت طعوناً أوتأكد وجود تجاوزات فيها.

وأضاف سعيد ان “التعديل الثالث للقانون كان واضحاً، وهو إعادة العد والفرز اليدوي بشكل شامل وفي عموم العراق ، وليس الجزئي ، لكن تم الالتفاف على القانون من قبل القضاة، مع شديد الاسف” وفق قوله.

هذا فيما أشارت صحيفة لبنانية، اليوم الخميس، للحديث عن محاولات التوصل إلى «تسوية» داخل ‹البيت السني› في العراق، تفتح الباب أمام رئيس البرلمان العراقي المنتهية ولايته، سليم الجبوري (خسر الانتخابات مع نائبيه)، لعضوية البرلمان ورئاسته ، ليضع بدوره حداً للطعون بنتائج الانتخابات وعمليات العد والفرز اليدوي التي يقودها.

و قالت صحيفة ‹الأخبار› في تقرير،إن الأنظار تتجه إلى رئيس البرلمان، سليم الجبوري، باعتباره «عراب قضية العد والفرز اليدوي وتمديد عمر البرلمان» لإيجاد مخرج ينهي أزمة الطعن بنتائج الانتخابات.

ونقلت عن مصادر وصفتها بالمطلعة تأكيدها وجود قرار «سني» بمنح الجبوري، الخاسر حالياً والمتوقعة عودته إلى الميدان النيابي بعد إتمام العد والفرز اليدوي، رئاسة كتلة نيابية جديدة، تحمل اسم «الاتحاد» (الوريثة السياسية لكتلة «تحالف القوى»)، من المقرر الإعلان عنها في الأيام المقبلة. 

وتضيف أن اسم الجبوري مطروح كـ«مرشح رقم واحد» لرئاسة البرلمان لولاية ثانية، أما «مرشح رقم اثنان» فهو محافظ الأنبار محمد الحلبوسي.

 

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

التعليم تطلق استمارة التقديم الإلكترونية لخريجي الدور الثالث

التعليم تطلق استمارة التقديم الإلكترونية لخريجي الدور الثالث اخبار العراق – زوار موقعنا الكرام نقدم …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن