توضيح عراقي بشأن "مقتل جنود في كمين لداعش غرب الموصل"

اخبار – توضيح عراقي بشأن "مقتل جنود في كمين لداعش غرب الموصل"

نفى مركز الاعلام الامني، الانباء التي تحدث عن مقتل 5 جنود عراقيين بكمين لداعش في محافظة نينوى.
وقال بيان للمركز  ” نود ان نبين ان ما تناقلته بعض وسائل الإعلام عن مقتل 5 جنود من القوات الامنية بكمين نصبته عصابات داعش الارهابية غرب الموصل متنكرين بزي القوات الامنية العراقية ، عارٍ عن الصحة”.
وكانت وكالة انباء الاناضول التركية الرسمية نقلت عن ضابط عراقي برتبة نقيب من قوات امن الحدود قوله، إن “مجموعة من عناصر تنظيم داعش تنكروا بزي القوات العراقية ونصبوا سيطرة أمنية وهمية على الطريق الرابط بين قضاء الموصل وناحية ربيعة التابعة لقضاء تلعفر غربي نينوى”. 
مبينة ، أن “الإرهابيين تمكنوا من خداع 5 جنود خلال عودتهم إلى مساكنهم، وقتلوهم بعد التعرف على هوياتهم الأصلية ، وسرقة أسلحتهم الشخصية الخفيفة التي كانوا يحملونها والعربة التي كانوا يستقلونها، وجميع مقتنياتهم الشخصية والفرار إلى جهة مجهولة”. 
لافتة الى أن “قوة أمنية تابعة للجيش العراقي عثرت خلال مرورها على الطريق الرابط بين مدينة الموصل وقضاء تلعفر غربي الموصل، على جثث المنتسبين القتلى وبجوارهم مستمسكاتهم الثبوتية”.

وزادت تحركات وهجمات داعش بشكل ملحوظ مؤخراً في عدد من المناطق التي كانت قد طُرد منها خاصة جنوب كركوك وغرب الموصل، مع تحذيرات من أن التنظيم يعاود تجميع عناصره وترتيب صفوفه.

وتأتي هذه التحركات والهجمات بعد أن كان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قد أعلن انتهاء داعش في العراق و«النصر النهائي» على التنظيم، أواخر العام المنصرم ، فيما رأى محللون سياسيون وعسكريون أن هذا الإعلان كان سابقاً لأوانه .

وكان اثيل النجيفي القیادی بحزب “للعراق متحدون” الذي يرأسه نائب رئيس الجمهورية اسامة النجيفي قد انتقد ماسماه بـ”اهمال امني” عراقي والسماح باستعادة داعش قوتها ونشاطها في محافظات صلاح الدين وكركوك والموصل.

اثيل النجيفي وهو محافظ نينوى السابق ، كتب في منشور على صفحته بموقع التواصل  فيس بوك ، متسائلاً  “الى متى يبقى هذا الاهمال في الوضع الامني؟ الى متى يُسمح لداعش باستعادة قوتها ونشاطها؟”.

مضيفاً في منشوره “بعد كركوك وأطراف الحويجة، اشتبك داعش مع الجيش العراقي في شمال محافظة صلاح الدين في منطقة (كنعوص) ” . مستدركاً بالقول “من المتوقع ان تمتد هذه الاعمال الارهابية الى غرب الموصل بعد ان استطاعت داعش إيجاد بؤر تجمع وانطلاق في جنوب غرب الموصل”.

 

 

 

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

الداخلية تحقق في حالات اعتقال وتعذيب في قضاء داقوق بكركوك

الداخلية تحقق في حالات اعتقال وتعذيب في قضاء داقوق بكركوك اخبار العراق – زوار موقعنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.