غبطة ابينا البطريرك مار لويس ساكو يجتمع مع فرع الموصل وسهل نينوى للرابطة الكلدانية

في مساء الاحد الموافق 19/ 2/ 2017 التقى غبطة أبينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو /بطريرك بابل على الكلدن مع مسؤول واعضاء الرابطة الكلدانية/ فرع الموصل وسهل نينوى في مقر البطريركية الصيفي في عنكاوة. وقد بدا الحديث مع سيادته من قبل مسؤول الرابطة د.زهير ابراهيم رحيمو الذي عرف سيادته بالاعضاء وهم كل من الشماس مارون تومايي والسيد رامز اليليا والاستاذ زهير منصور والسيدة وفاء الحسن والانسة ايمان توزي والطبيب بسام السماك والمهندس لوي النقار .بعدها تحول الحديث الشيق مع سيادته عن اهمية اختيار موقع للقاءات واجتماعات الرابطة في مكان لائق وقريب من سكن الاعضاء، وقد وعد غبطته خيرا لاختيار موقع مناسب . كما ثمن سيادة البطريرك اهمية الرابطة سيما لاهالي الموصل وسهل نينوى لكي تلبي طلباتهم وتساعدهم في هذه الفاجعة الكبرى التي ألمت بهم والتي فقدوا فيها دورهم وممتلكاتهم وحوائجهم وبين ان الرابطة تدافع عن حقوقهم في داخل العراق وخارجه وان الرابطة فرع الموصل وسهل نينوى اثبتت نشاطها المتميز. كان اهم مداخلات الحضور هو توحيد الخطاب العراقي المسيحي وكشف سيادته عن الهموم التي تراوده دوما نتيجة تصريحات بعض الاطراف غير الواقعية وغير المتوازنة ، ونصح بالانفتاح وعدم التجريح والدبلوماسية في التعامل واهمية مد جسور التعاون مع باقي مكونات شعبنا العراقي لاننا نعيش على ارض واحدة وتضامننا ضروري . أمتاز اللقاء بالشفافية والاريحية من سيادته وقد كرمنا في نهاية اللقاء بسبحة الوردية المقدسة والتقاط صورا تذكارية لتخليد هذا اللقاء الجميل .

أعلام الرابطة الكلدانية

شاهد أيضاً

الرابطة الكلدانية – بيان بمناسبة ذكرى مذبحة صوريا الكلدانية

تمر في هذه الأيام الذكرى التاسعة والاربعون لمذبحة قرية صوريا الكلدانية الواقعة في ناحية السليفاني …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن