عشائر الانبار تطالب بدمج مقاتليها في الاجهزة الامنية

اخبار – عشائر الانبار تطالب بدمج مقاتليها في الاجهزة الامنية

عشائر الانبار تطالب بدمج مقاتليها في الاجهزة الامنية

قيادي بالحشد: الحشد العشائري مجاملة من العبادي…

طالب عضو مجلس عشائر الانبار(سني) المتصدية للارهاب الشيخ ماجد الذيابي اليوم السبت، الحكومة العراقية والقيادات الامنية بدمج مقاتلي العشائر في الاجهزة الامنية وصرف مستحقاتهم وضمان حقوقهم القانونية .

وقال الذيابي لمراسل(باسنيوز) ان” اربعة افواج قتالية من الحشد العشائري في المناطق الغربية في الرمادي محرومون من حقوقهم القانونية ويتطلب دمجهم في القوات الامنية من الجيش والشرطة وافواج الطوارئ”.

مضيفاً ، ان” الحشد العشائري قدم الكثير من التضحيات خلال معارك تحرير الانبار خلال السنوات الماضية وهناك شهداء وجرحى بالعشرات من الذين لم يحصلوا على حقوقهم القانونية”.

واشار الذيابي ، الى ان” مقاتلي الحشد العشائري يمتلكون خبرة عسكرية وقتالية في ملاحقة المطلوبين وكبح الارهاب والجريمة والحفاظ على امن واستقرار المناطق المحررة في الانبار”.

وكان أحد قياديي الحشد العشائري السني في محافظة صلاح الدين ، قال في تصريحات صحفية ، إن «أعداد الحشود السنية صحيحة كنسبة ولكن أغلب هذه الأعداد منحت على شكل حصص من قبل رئيس الوزراء العبادي إلى سياسيين سنة ولم تمنح للجهات الحقيقية التي قاتلت داعش». وأضاف يزن الجبوري أن «الحشود العشائرية ليست قوات قتالية حقيقية بل إن أغلبها هي عبارة عن مجاملات من قبل العبادي لأسباب سياسية وتسويات وغيرها حيث لو تم حل الحشد العشائري لما تغير شيء على أرض الواقع لأن هذه الحشود لم تشترك في معركة واحدة على الأرض برغم بعض أسمائها الرنانة وكذلك أسماء السياسيين المسجلة بأسمائهم”.

 هذا وكانت قيادات مليشيات الحشد الشعبي (فصائل شيعية مسلحة)، عن تثمينها للامر الذي أصدره رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، أول من أمس، بمساواة منتسبيه من حيث الراتب بمنتسبي الجيش والشرطة، لكنها طالبت بتثبيت العدد الحقيقي لمنتسبي الحشد ورفضت تذويبه بالمؤسسة الأمنية.

 

 

 

 

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

رئيس الهيئة الإدارية لنادي الزبير يقدم استقالته من منصبه والهيئة ترفضها

رئيس الهيئة الإدارية لنادي الزبير يقدم استقالته من منصبه والهيئة ترفضها اخبار العراق – زوار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.