البابا فرنسيس يتبرع ب”لومباركيني” لإعادة بناء سهل نينوى

الأب ريبوار عوديش باسه / عن راديو الفاتيكان 

أهدت شركة لومباركيني لقداسة البابا فرنسيس سيارة رياضية فاخرة موديل لومباركيني هوراكان Lombarghini Huracán هذا الصباح (١٥ تشرين الثاني ٢٠١٧) في الفاتيكان. هذا وقد تمت المراسيم بحضور أصحاب الشركة، ووقع الحبر الأعظم على غطاء محرك السيارة، التي ستُباع بالمزاد العلني في دار سوذبيز للمزادات.

وسيتم تسليم العائدات مباشرة للحبر الأعظم ليمنحها لجمعيات خيرية. وبالجدير بالذكر بأن جزءاً من هذه الأموال سيخصص لدعم مشروع إعادة بناء سهل نينوى، وذلك من خلال المؤسسة الحبرية "مساعدة الكنيسة المتألمة". يهدف هذا المشروع ضمان عودة المسيحيين إلى سهل العراق، وذلك من خلال إعادة بناء منازلهم وكنائسهم والمباني العامة التي دمرت وسرقت وحرقت وانتهكت بسبب داعش. ويأمل من خلال هذه الجهود مساعدة المسيحيين المضطهدين الذين تعرضوا لإبادة جماعية على العودة أخيراً إلى جذورهم واستعادة كرامتهم، بعد مرور ثلاث سنوات على غزو داعش الهمجي الذي قام باضطهاد المسيحيين والأقليات العرقية الأخرى وبنوع خاص الإخوة والأخوات اليزيديين، وأجبرهم على ترك مناطقهم التاريخية واللجوء لمناطق كوردستان العراق. بارك الرب بجهود البابا فرنسيس في دعمه للمسيحيين المضطهدين وكل المظلومين والفقراء والمساكين والمتألمين وضحايا الحروب والصراعات.

 

 

الخبر نقلا عن موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

وفد من المجمع الفقهي السني يزور البطريركية

وفد من المجمع الفقهي السني يزور البطريركية  إعلام البطريركية  زار صباح يوم الاربعاء 21 تشرين …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن