العدد السابع احصاء عدد نفوس اليهود بين سكان العراق

مجاهد منعثر

مجاهد منعثر منشد

بعيد عن الارقام الخيالية والمبلغ فيها التي ذكرتها التوراة وسفري عزرا ونحميا , ففي العهد البابلي عندما وصلوا كاسري كان عدد اليهود يبلغ ( 4600 فرداً) أبان فترة الأسر التي قضوها هناك والبالغة سبعين عاماً (1).
وفي العصر الاخميني بعد صدور مرسوم كروش والقاضي بعودتهم الى فلسطين ,فعاد منهم ما يقارب 2200فردا .
وفي العهد العثماني سنة 1794 كان عددهم يقدر بـ (2500) نسمة في بغداد, وبالنسبة الى تخمين الرحالة الفرنسي (لجان) الذي زار مدينة الحلة في سنة 1866م ,فقال : ليس باستطاعتي أن أخمن عددهم حالياً، لكن لا يفوق عددهم الخمسة الأف أي نحو ثلث السكان(2).
ان هذا التخمين غير صحيح كونه يتحدث عن عدد اليهود في الحلة لوحدها ,فالرقم الخمسة الآف غير دقيق , لاسيما اذا علمنا بأن تعدادهم في عام 1908 وصل الى (50) ألف نسمة (3).
وان عدد سكان العراق عام 1867م لا يتجاوز المليون وربع إلا قليلاً (4), والنسبة المئوية لفئات السكان كما يلي :
* القبائل البدوية: 35% من مجموع السكان
* القبائل الريفية: 41% من مجموع السكان.
* أهل المدن: 24% من مجموع السكان(5).
وفي سنة 1919 كان عدد نفوس اليهود (488ر86) حسب تقدير آرنولد تي ويلسون(6) من مجموع سكان العراق البالغ عددهم (282ر694ر2) (7) , فأن اليهود يشكلون نسبة بحدود (3.1%).
والنسب المئوية والمجموع لكل سكان العراق (8) بالشكل التالي :
مسلمين شيعة(52.4%) ,بمجموع 1,491,015
مسلمين سنة (40.2%) ,بمجموع 1,146,685
يهود(3.1%) , بمجموع 87,488
مسيحيين(2.8% ) , بمجموع 78,792.
ديانات أخرى تشمل الصابئة المندائيون واليزيديون والكاكه ئية (1.5%), بمجموع 42,302.
النسبة المئوية الكلية 100%.
المجموع الكلي 2,849,282.
وفي احصائيات سلطات الاحتلال البريطاني لعدد نفوس اليهود في العراق سنة 1920 كان يبلغ بـ (488ر87)الف نسمة (9).
وذكرت الاحصائية الانكليزية مجموع اعداد نفوس اليهود في كل ولاية عراقية كما يلي :
ولاية بغداد التي تضم (بغداد ,الديوانية , الدليم , ديالى , الحلة , الشامية , كوت الامارة , سامراء ) المجموع 565ر62 .
ولاية الموصل (الموصل , اربيل , كركوك , السليمانية ) المجموع 835ر14.
ولاية البصرة ( البصرة , العمارة , المنتفق ) المجموع 088ر10.
المجموع الكلي للولايات الثلاثة (488ر87) نسمة.
واما الإحصائية الصهيونية لعدد يهود العراق (10) سنة 1920 فهي نفس احصائيات سلطات الاحتلال البريطاني ,ولكن الإحصائية الصهيونية ذكرت التوزيع السكاني لهم واعداهم بالشكل التالي :
(بغداد 50300 ),(الموصل 7635),( البصرة 6928),( الديوانية 6530),( اربيل 4800),( العمارة 3000), ( الرمادي 2600), ( ديالى 1689 ) ,( كركوك 1400), ( الحلة 1065 ).( السليمانية 1000 ),( الكوت 381 ), ( المنتفك 160 ), المجموع 87488 فردا .
وفي نهاية الثلاثينات وبداية الأربعينات من القرن العشرين تجاوز عدد نفوسهم مائة ألف نسمة (11).
وذكرت احد المصادر(12) في تعداد 1947 مجموع سكان العراق كان يقدر بـ 4 ملايين و 564 ألف نسمة (93.3% مسلمون و 6.7% غير مسلمون) ,فأن نسبتهم المئوية ومجموعهم الكلي كالاتي :
الطائفة والقومية النسبة المئوية المجموع الكلي
عرب شيعة 51.4 2,344,000
عرب سنة 19.7 900,000
أكراد سنة 18.4 840,000
فرس شيعة 1.2 52,000
تركمان سنة 1.1 50,000
تركمان شيعة 0.9 42,000
أكراد فيلية (شيعة) 0.6 30,000
مسيحيون 3.1 149,000
يهود 2.6 117,000
يزيديون وشبك 0.8 33,000
صابئة 0.2 7,000
المجموع 100.0 % 4,564,000
واشار خلدون ناجي معروف (13) بأن مجموع سكان العراق عام 1947 هو 4.114.123 ، وبذلك تكون نسبة اليهود الى السكان 2.8% (14) .
وكان اليهود موزعين على الالوية والمدن العراقية حسب ما ذكر في كتاب الأقلية اليهودية في العراق كما يلي :
(بغداد77542) , (الموصل10345 ) , (البصرة 10537 ) ,( الديوانية 825 ) , (اربيل 3109 ) , (العمارة 2131 ) , (الرمادي 1442 ) ,( ديالى 2851) ,( كركوك 4042 ) , (الحلة 1865 ) , (السليمانية 2271 ) ,( الكوت 349) , (المنتفك 652 ),( كربلاء 39 ) , المجموع (118000 ) نسمة .
وذكرت الاحصائية الصهيونية (15) توزيعهم والاعداد كالاتي :
(بغداد 76825), (الموصل 8696) ,( البصرة 9388), (الديوانية 809) ,( اربيل4226) , (العمارة 2145 ) ,( الرمادي 1661 ) ,( ديالى 2850 ) ,( كركوك4025 ) , (الحلة1893 ) , (السليمانية 2256 ) ,( الكوت 359 ) ,( المنتفك 644) , المجموع (115777) .
وعندما اجري الإحصاء السكاني العام في العراق بتاريخ 19/10/1947 لمعرفة عدد نفوس العراق فضلاً عن إمكانياته الاقتصادية والاجتماعية , فكانت الحكومة العراقية برئاسة صالح جبر حيث بلغ مجموع سكان العراق (4,500,000) نسمة , ويبلغ عدد يهود العراق (118) ألف نسمة من مجموع التعداد السكاني العام(16).
وبهذا فأن تعداد عدد نفوس اليهود في العراق حسب المصادر التي ذكرناها في الهوامش والمقارنات المذكورة في هذه الدراسة تكون وفق الاتي :
في عصر ما قبل الميلاد ( الاشوري الكلداني والاخميني ) بقاياهم بحوالي 2200فردا .
وفي العهد العثماني عام 1908 وصل الى (50) ألف نسمة.
وفي عصر الاحتلال الانكليزي سنة 1920 (488ر87)الف نسمة.
واثناء الحكم الملكي في العراق وحسب احصاء الحكومة العراقية لسنة 1947م يبلغ (118) ألف نسمة من مجموع التعداد السكاني العام , لكون الاحصائية الحكومية هي الارجح بين روايات المصادر التي ذكرناها لإحصائيات سنة 1947.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الهوامش
(1) راجع العدد الثاني نبذة مختصرة عن تاريخ يهود العراق القديم ,بقلم | مجاهد منعثر منشد.
(2) مجلة، بغداد، المجلد (12)، العدد الثالث ، لسنة 1983، ص68.
(3) انظر العدد الثالث اليهود في ظل السيطرة العثمانية على العراق , لمجاهد منعثر ,منشور على الشبكة العنكبوتية.
(4) انظر بحث نشره معهد الإحصاء في جامعة أكسفورد للدكتور محمد سلمان حسن , و
Bulletin of the Oxford University Institution of Statistics,Vol.20,NO.4,1958
(5) مجلة الثقافة الجديدة، العدد الثاني عشر من السنة السابعة، الصادر في تشرين الأول والثاني عام 1959م.
(6) أرنولد تي ويلسون (A. T. A Willson: نائب الحاكم الملكي العام في العراق خلال مدة الاحتلال البريطاني المباشر للعراق، راجع السير آرنولدتي ويلسون، بلاد ما بين النهرين بين ولائين، ترجمة فؤاد جميل، ج2، ص9.
(7) د. علي الوردي .دراسة في طبيعة المجتمع العراقي، ، ص 100.
(8) Marvellous Mesopotamia, The world’s wonderland, by Toseph T.Parfit M.A, Page 15
(9) راجع العدد الرابع اليهود في ظل الاحتلال الانكليزي على العراق ,لمجاهد منعثر .
(10) Encyclopedia . Judalca Jerusalem, Vol. 8, 1971, P. 449
(11) راجع نهاية العدد الخامس اليهود اثناء الحكم الملكي في العراق , مجاهد منعثر منشد.
(12) حنا بطاط , العراق، الطبقات الاجتماعية والحركات الثورية ,ص 60.
(13) خلدون ناجي معروف ، الأقلية اليهودية في العراق ، جـ1 ، ص89.
(14) خطاب صكار العاني ، جغرافية العراق أرضاً وسكاناً وموارد اقتصادية ، بغداد ، 1988 ، ص116.
(15) Encyclopedia . Judalca Jerusalem, Vol. 8, 1971, P. 449.
(16) المملكة العراقية ، وزارة الشؤون الاجتماعية ، مديرية النفوس العامة ، الإحصاء السكاني العام لسنة 1947 ، ج1-2.

شاهد أيضاً

حتى الأرض تستحي من دفنهم

خالد الناهي         حتى الأرض تستحي من دفنهم ربما بعد مئات السنين، عندما …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن