اخبار مسيحية

بيان المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري (سورايا) في الذكرى الخامسة عشر لتأسيسه

 

عشتار تيفي كوم/

في خضم واحدة من اخطر المراحل التي نمر بها وطنا وشعبا ممثلة بالأزمات المتداخلة وفي مقدمتها الازمات السياسية و الاقتصادية و الاعتداءات الخارجية وافرازات ذلك كله على نبض حياتنا اليومية تطل الذكرى الخامسة عشر لانبثاق مجلسنا الشعبي الكلداني السرياني الاشوري ( سورايا ) لتوقد اضاءة امل و تفاؤل في قدرة شعبنا ومسيرته الظافرة نحو تحقيق اهدافه القومية المشروعة وما يمثله ذلك من انعكاسات ايجابية على صعيد تعزيز الاسس الديمقراطية في وطننا العزيز لاسيما وان مسيرة شعبنا واهدافه وتطلعاته القومية التي انبثق مجلسنا لاجل تعزيزها وحمايتها واغنائها بالمزيد من الانجازات تجسد تواصلا مع عمقنا التاريخي منذ الاطلاله الاولى للحضارات الانسانية وفي مقدمتها حضارات سومر واكد وبابل واشور ليومنا هذا ، بذلك فان احتفالنا بالذكرى الخامسة عشر انما يمثل احياء ووقفة اعتزاز ووفاء لكل الجهود التي سبقت انبثاق مجلسنا والتي مهدت الطريق امامه وفي مقدمتها الارادة الخيرة القومية النبيلة والانجازات المتفردة التي شهدتها مدن وقرى وقصبات شعبنا المهدمة المنسية على يدي الرمز القومي النبيل الاستاذ سركيس اغاجان الذي قاد عملية اعادة البناء والاعمار لتلك المدن والقرى وتوفير الخدمات الاساسية لها مما مكن اهلنا واحبائنا من العودة اليها مجسدا بذلك جوانب مهمه من مشروعه القومي النبيل في وضع حجر الاساس للحكم الذاتي لشعبنا الكلداني السرياني الاشوري ( سورايا ) مما حفز مجلسنا بعد انبثاقه ليكون خيمة فعلية لكل تنظيمات شعبنا فللأستاذ الجليل سركيس اغاجان وكل المخلصين الذين سهروا وناضلوا وضحوا من اجل حقوق الشعب الكلداني السرياني الاشوري ( سورايا ) القومية كل المحبة والتقدير والاعتزاز .

ان انبثاق مجلسنا الشعبي في خضم عقد مؤتمره الاول يومي 12 و 13 / أذار / 2007 وبمشاركة واسعه ونوعية بحدود (1300) شخصية من داخل الوطن وخارجه في الوقت الذي مثل ارادة حقيقية للسير نحو تحقيق المزيد من حقوقنا القومية فان ذلك الحضور النوعي جسد ثقة شعبنا عبر مختلف مؤسساته بوحدة الصف التي تجسدت في فاعلية الانتخابات وفي حيوية المجلس بعد ذلك مما مهد الطريق امامنا للسير قدما في تعزيز وحدة الصف بالنسبة لشعبنا الكلداني السرياني الاشوري ( سورايا ) بغض النظر عن الانتماءات و التسميات من جهة وتعميق ارادة المجلس للسير قدما باتجاهين اساسيين الاول توحيد الصف وجعل المجلس خيمة محبة وتآلف من جهة وفي السعي لتحقيق انجازات مختلفة من جهة اخرى وقد تمثل ذلك في توجه المجلس نحو كافة احزاب ومؤسسات ابناء شعبنا في حوار معمق تمخض عن انبثاق ائتلاف يضم مندوبا عن كل حزب او مؤسسه لحضور اجتماعات المجلس الشهرية وذلك بهدف توسيع القاعدة الشعبية لأبناء شعبنا فضلا عن تشكيل المجلس لعدة لجان مختلفة لتقديم الخدمات لأبناء شعبنا وافتتاح مكاتب له في عدة دول .

شارك مجلسنا في العديد من المؤتمرات والحوارات الدولية والاقليمية وفي لقاءات عديدة ، لايصال صوت شعبنا الى الرأي العام العالمي وعمل المجلس ومازال يعمل جاهداً من اجل توحيد صفوف ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري وتوحيد كلمته، وكان التفاف الجماهير حول المجلس الشعبي خير دليل على ايمانهم المطلق بأهدافه التي طرحها في ثلاث مؤتمرات عقدها خلال مسيرته النضالية، وذلك لإيمانه بوحدة هذا الشعب الذي تربطه اللغة والجغرافية والعادات والتقاليد والدين والثقافة وبذلك نجح المجلس في ان يكون عبر ستراتيجيته هذه مظله لجميع ابناء شعبنا ان ما نفتخر به حقا في ضوء ما تقدم فان في مقدمة الانجازات التي تعتز بها والتي تحققت بفعل مواصلة مجلسنا في المطالبة بها الاقرار بحق شعبنا في الحكم الذاتي حيث نجحت وبجهود ودعم الاستاذ سركيس اغاجان في تثبيت ذلك وفق المادة (35) من مسودة دستور اقليم كوردستان كما ناشد مجلسنا الحكومة المركزية بحذو حذوى الاقليم وتضمين دستور العراق هذا الحق ايضا . 

بهذه المناسبة لايفوتنا الا ان نحيي بكل اعتزاز جميع المواقف للقيادات الوطنية الداعمة لقضية شعبنا العادلة في الاقرار بحقوقنا القومية وفي تعزيز البناء الديموقراطي على اسس المحبة والاخوة والعدالة والتسامح بين جميع مكونات المجتمع املين تعزيز ذلك كله بالحفاظ على الخصوصية القومية لمناطقنا ومنع التغيير الديموغرافي بكل اشكاله ورفع التجاوزات اينما حدثت وكذلك نجدد مطالبتنا بحصر التصويت على مقاعد كوتا بأبناء شعبنا ، منطلقين في ذلك من حقيقة ان قوة وحيوية وامن واستقرار ونهوض وتطورالوطن انما ينطلق ذلك كله من قوة المجتمع منطلقا من وحدة و تفاعل مكوناته كلها تحت مظلة المعايشة واحترام حقوق الاخر والحريات المجتمعية وها نحن ندخل بوابة مرحلة جديدة ساعين لان تكون مميزة في التواصل لخدمة شعبنا الابي و وطننا الحبيب .

الراحة والخلود لشهداء شعبنا

العزة والكرامة لأبناء  شعبنا

وكل عام وشعبنا الكلداني السرياني الاشوري (سورايا) ووطننا بالف خير وسلام …

المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري (سورايا)

15.5.2022

     

    قراءة الموضوع بيان المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري (سورايا) في الذكرى الخامسة عشر لتأسيسه كما ورد من
    مصدر الخبر

    Subscribe
    نبّهني عن
    guest
    0 تعليقات
    التقيمات المضمنة
    عرض جميع التعليقات

    مقالات ذات صلة

    زر الذهاب إلى الأعلى
    0
    التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
    ()
    x

    يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

    إعدادات ملفات تعريف الارتباط
    أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

    وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

    وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

    أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.