الرابطة الكلدانية في ويندزر في ضيافة عضو البرلمان الكندي براين ميسي

1

بعد تنسيق لجنة العلاقات العامة للرابطة الكلدانية في ويندزر قام وفد من الرابطة يوم الثلاثاء 8/11/2016 بزيارة عضو البرلمان الكندي براين ميسي في مكتبه الخاص.
وقد تم استقبال الوفد من قبل عضو البرلمان وعقد اجتماع معه دام حوالي الساعتين تمت فيه مناقشة امور كثيرة تهم الكلدان بشكل عام وكلدان كندا وويندزر بشكل خاص حيث قام السيد عادل سلمان رئيس لجنة العلاقات بتقديم الوفد للسيد ميسي والذي ضم اضافة الى رئيس لجنة العلاقات كل من:
د. جورج مرقس منصور مسؤول مكتب ويندزر للرابطة
سام بطرس عضو الهيئة الادارية مسؤول اللجنة الاجتماعية
نضال اسمرو عضو الهيئة الادارية مسؤول لجنة المرأة والطفل
فادية بولا عضو الهيئة الادارية مسؤولة لجنة الشباب
بشرى حنا عضو الهيئة الادارية (مقررة)
وفي بداية اللقاء تم تسليم عضو البرلمان فايل يحتوي على معلومات عن تأسيس الرابطة في كندا مع اهدافها. بعدها القى الدكتور مسؤول المكتب كلمة شكر فيها عضو البرلمان لاتاحة الفرصة لوفد الرابطة واللقاء معه للتحدث في القضايا التي تهم الكلدان وذكر بعد ذلك نبذة مختصرة عن هوية كلدان اليوم ثم تطرق الى الاسباب الموجبة لتاسيس الرابطة الكلدانية العالمية وبعدها تسجيل فرع كندا.
وجاء في كلمة مسؤول مكتب ويندزر ايضا ما تعرض له الكلدان في وطنهم الام مما دفع الكثيرين للهجرة بحثا عن السلام وبقاء الكثيرين في مخيمات تفتقر الى ابسط وسائل العيش حيث نقل للسيد عضو البرلمان الصورة التي شاهدها مع وفد ويندزر المشارك في المؤتمر الاول للرابطة والذي عقد في اربيل في ايلول المنصرم حيث كان وفد ويندزر قد زار بعض مخيمات المهجرين اثناء تواجده في اربيل. وتطرق الدكتور جورج ايضا لنشاطات مكتب ويندزر ورغبة منتسبيه المشاركة في كل الانشطة التي تخدم مدينتهم وخاصة الانشطة التطوعية وقدم دعوة للسيد ميسي لتنظيم ندوة يتحدث فيها عن كل ما يهم وجودهم في كندا خاصة القادمين الجدد وقد لبى السيد عضو البرلمان الدعوة وتم تسمية عضو من الرابطة للتنسيق مع مكتبه لتنظيم ذلك
وفي نهاية كلمته دعا الدكتور مسؤول مكتب الرابطة السيدة نضال يلدا للتحدث عن معاناة العوائل الموجودة في دول الجوار للعراق حيث ان معاملاتهم تتاخر اكثر من معاملات اقرانهم من الدول الاخرى وقد استجاب السيد عضو البرلمان لطلبنا في مساعدتنا في هذا المجال وتم تحديد موظف في مكتبه للتنسيق معنا لمتابعة جميع الحالات التي تخص الكلدان والمتاخرة لغرض المساعدة في تحريكها
المتحدثة الاخرى كانت السيدة بشرى حنا حيث تطرقت الى انشطة مكتب ويندزر وخطته المستقبلية خاصة المهرجان الكلداني الكبير الذي يتم التحضير له في تموز المقبل. ثم جاء دور الست فادية بولا فطرحت بعض الامور التي تخص الشباب وتطرقت الى حملة التبرع بالدم التي من المزمع تنفيذها قريبا
وكان اخر المتحدثين السيد سام بطرس حيث طرح امكانية الوصول الى اصحاب القرار في حكومة كندا لغرض طرح افكار دعم المهجرين قسرا من ديارهم وكيفية المساهمة في دعم اعمار المدن المحررة في سهل نينوى
بعد ذلك تحدث السيد عضو البرلمان مجاوبا لكل الاستفسارات التي وردت في حديث اعضاء الوفد وقد كان يطرح افكار جديدة وشعرنا انه صديق حميم للكلدان حيث ابدى استعداده للتعاون لخدمة شعبنا وادامة التواصل للمساعدة في كل الذي تم طرحه
في نهاية اللقاء قدم الدكتور جورج منصور هدية رمزية للسيد عضو البرلمان وهي عبارة عن شعار الرابطة مع صورة مجسمة لبوابة عشتار كاحدى المعالم الاثرية في حضارة بابل الكلدانية وشكر السيد ميسي مكتب

الرابطة على الهدية وتم التقاط صور تذكارية بالمناسبة.

A delegation from the Chaldean League/Windsor visited MP Mr. Brian Masse
Chaldean League Board Members made a visit to MP Mr. Brian Masse on November 8, 2016. The following members attended the meeting: the president of the Chaldean League in Windsor Dr. George Mansor, Mrs. Nedhal Yalda, Mr. Adel Salman, Miss Fadia Pola, Mr. Sam Petros, and Mrs. Bushra Hanna.
Mr. Adel introduced the delegates one by one as Board members of the Chaldean League/Windsor
Dr. G. Mansor started the meeting by giving a short introduction about the Chaldean people and the Chaldean League. Mr. Mansor mentioned that Chaldean people have a great history, language, and they belong to Catholic Church. He emphasised the role of the Chaldean church in preserving the Chaldean language and culture. He asked Mr. Masse his help and directive guidelines to help Chaldean Refugees. Besides, how Chaldean League can get help and support.
Mrs. Nedhal Yalda talked about the Iraqi refugees who are neglected and the lengthy time to process their documents compared with the Syrian refugees that take very short time.
Mrs. Bushra Hanna talked about the Chaldean League goals and activities and how the Chaldean League in Windsor is getting very popular and so far there are over 120 members. She invited Mr. Brian Masse to attend the Chaldean Festival in July 2017. She also mentioned that the Chaldean League holds monthly meeting to discuss issues that concern Chaldeans. Mrs. Hanna said that Chaldean people want to preserve their Heritage, language, and history, however they want to play active role in their new country Canada that’s why the Chaldean League is planning to involve in Canada’s Day Parade.
Miss Fadia Pola talked about the Youth and the Blood Drive just as an example that Chaldean want to involve in their new communities as volunteers, and the importance of giving and sharing.
Mr. Sam Petros asked Mr. Masse couple of questions about his advice for reaching the decision makers in the Government to help refugees.
Mr. Masse listened attentively, and then answered the questions. He agreed that Syrian refugees are coming very fast to Canada compared to other refugees. He said “Syrian Refugees are government case”. Mr. Masse suggested many options to get help for the Chaldean refugees:
· Contact the Immigration Minister and sent him an e-mail
· Advocate for Chaldean people by starting a petition
· Contact his office to follow with immigration cases

Then Mr. Mansor invited Mr. Masse that Chaldean League will be honoured if he accepts a visit to the Chaldean church and meet with the Chaldean people.

Mr. Masse happily accepted Mr. Mansor’s invitation.

The Chaldean league will decide the time and the date then Mrs. Hanna will contact Mr. Masse’s office to arrange the visit.

At the end Mr. Mansor presented Mr. Masse with a gift that has the Chaldean League Logo and the most famous building in Chaldean history which is Ishtar Gate in Babylon.

Mr. Masse appreciates the gift and thanks the Chaldean League for their visit.

شاهد أيضاً

الرابطة الكلدانية في سيدني تحتفل باليوم الوطني الكلداني والذكرى الرابعة لتاسيسها

برعاية وحضور سيادة المطران مار اميل نونا السامي الاحترام مطرابوليط ابرشية مار توما الرسول للكلدان …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن