ملاذي

مريم أسامه    

 

 

ملاذي
بقلم / مريم أسامه
يا من الوذ به
طالباً مرتجياً من دون خجل
واسعى في طريقك لعلِ لزائريك خادم
لعزائك جئت باكياً
حتى انني لك في كل يوم ذاكر
لن انساك حتى في عيد
لا تظن شهر محرم فقط لذكراك معيد
في قلبي تحيا في كل صباح
وفي كل مساء بذكرك مطمئن
لحسين
حياتي و فرحي
لحبيب حبيب الله
كل نور مضيء لدربي

شاهد أيضاً

د.سناء الشعلان

التّحول والتّعرّف وجماليات التلقّي قراءة في نصوص سناء الشعلان القصصية

د.سناء الشعلان               أ.د.غنام محمد خضر/ العراق مدخل: تجتهد هذه …

500
  Subscribe  
نبّهني عن