فرع الموصل للرلبطة الكلدانية يحضر محاضرةالمعماري و الدكتور خسرو جاف

استضافت اللجنة الثقافية لمنظمة كلدواشور للحزب الشيوعي الكوردستاني  المعماري والاديب الدكتور   خسرو جاف بالقاء محاضرة بعنوان :
(مختصر عن الفن والثقافة في العراق ) وذلك على حدائق المنظمة في مساء الخميس الموافق 6/ 10/ 2016 . قدم المحاضر الاديب والكاتب زهير بردى بمقدمة جميلة وشاعرية . استمع الى  المحاضرة مجموعة من المثقفين والاكاديميين ومنضمات المجتمع المدني من أربيل وعنكاوه بينهم ألدكتور زهير ابراهيم رحيمو  مسوول فرع الموصل للرابطة الكلدانية .استعرض المحاضر الكريم بعفوية واريحية اهم أركان  محاضرته المتكونة من الرواية و والقصة و الشعر و العمارة و النحت متوقفا في كل منها لاعطاء ملاحضاته وتصوراته وتحليلاته . ان جل حديثه كان على الانفتاح على العالم في جميع المجالات وقبول الاخر المختلف مستذكرا ماحدث من ماسي وكوارث للمسيحين واليزيديين عند غزو داعش للموصل وسهل نينوى ونزوحهم من أرض أبائهم واجدادهم التي عاشوا عليها ألاف السنين.
وكذلك أعطى  خصوصية بارزة للعمارة العراقية حيث اعطى مثلا انه عند سماع اغنية عراقية يمكن تمييزها مباشرة عن الاغاني الاخرى ويجب ان تميز العمارة العراقية بخصوصية واضحة  عن العمارة الاسلامية والغربية ولكن هذا مع الاسف لم يحدث. شدد كذلك على اهمية المطالعة وقراءة الكتاب اللذي افل  نجمه هذه الايام نتيجة غزو وسائل التواصل الاجتماعي واكد على اهمية التثقف والتنور من مصادر الثقافة والعلوم وليس السعي وراء المناصب . وشدد على تشجيع النحت ذاكرا اسماء عراقية بارزة في النحت مثل الرحال وغيرهم مقترحا ضرورة وجود منحوتات جميلة في أربيل عاصمة كردستان لمتعة الاطفال والكبار بهذا العمل الانساني الجميل والمبدع. وبعد انتهاء المحاضرة كان هناك مداخلات واسئلة من الحضور اجاب عنها بوضوح وعفوية واخيرا قدمت له هدية رمزية سلمها له الدكتور عماد رووف عبدالسلام. استغرقت المحاضرة مع المداخلات زهاء ساعتين.
001

شاهد أيضاً

الرابطة الكلدانية في سيدني تحتفل باليوم الوطني الكلداني والذكرى الرابعة لتاسيسها

برعاية وحضور سيادة المطران مار اميل نونا السامي الاحترام مطرابوليط ابرشية مار توما الرسول للكلدان …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن