بيان كتلة الوركاء الديمقراطية بمناسبة الذكرى الثانية لاحتلال الموصل وسهل نينوى

تمر هذه الايام الذكرى السنوية الثانية لاحتلال مدينة الموصل ومنطقة سهل نينوى من قبل عصابات (داعش) الارهابي الذي تسبب في اكبر مأساة عرفتها المنطقة في تاريخها الحديث وقيامه بالبطش بأهاليها على اختلاف انتماءاتهم واصولهم القومية والدينية والمذهبية والتي ترتقي في الكثير منها الى ممارسات ابادة جماعية وتطهير عرقي وتدمير للتراث الحضاري والارث الانساني.

ان استمرار سيطرة داعش الارهابي على هذه المناطق وتأخر خطة تحريرها زاد من معاناة اهلها في مناطق نزوحهم التي تفتقر الى ابسط مقومات العيش الكريم والنقص الكبير في جميع المجالات التعليمية والصحية والمعيشية بشكل عام جعلهم يفقدون الامل والثقة في تحرير اراضيهم وقراهم ومدنهم وعودتهم اليها.

اننا في كتلة الوركاء الديمقراطية اذ نرحب ونثمن دور القوات المسلحة من جيش وشرطة وبيشمركة ومتطوعي الحشد الشعبي وابناء المناطق التي ابتليت باحتلال وسيطرة داعش انتصاراتهم في الرمادي وكبيسة وهيت والرطبة ومخمور وسهل نينوى ومايحرزوه من تقدم في طريق تحرير الفلوجة الكامل نطالب الجهات المختصة في الحكومة المركزية وحكومة الاقليم وقوات التحالف الدولي للاسراع بتحرير مناطق سهل نينوى والموصل وتهيئة ظروف عودة المهجرين المشردين والنازحين ومنحهم الطمأنينة للاستقرار الدائم في مناطقهم لتقرير الشكل السياسي والقانوني لهذه المناطق وادارتها وان يكون ذلك بضمانة وحماية قوى التحالف الدولي والامم المتحدة.

كتلة الوركاء الديمقراطية

9 / 6 / 2016

شاهد أيضاً

النائبة كلارا عوديشو تشارك في ورشة عمل حول تعزيز حقوق الاقليات في العراق

شاركت النائبة كلارا عن قائمة المجلس الشعبي في ورشة عمل حول تعزيز حقوق الاقليات في …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن