باب الحبيب (قصة قصيرة )

مجاهد منعثر منشد     

 

باب الحبيب (قصة قصيرة )

 بقلم / مجاهد منعثر منشد

أذنبت بعدد الرمل والحصى , لكن جميل الصفح يظلل على ذنوبي غمام رحمته ويرسل لعيوبي سحاب رأفته , فأخجل وأقول وأسفاه وعزتك أنني من النادمين .

يستر علَيَّ وأنا اعصيه , فيجبرني من سخطه , وبرحمته يتوب علَيَّ , وبحلمه يعفو عني , وبعلمه يرفق بي .

سنون مضت وكنت لا أعلم سبب عطفه ؟

أدركت ايماني واعتقادي بفتحه لعباده بابا إلى عفوه سماه التوبة , فلم أغفل دخول الباب بعد؛ باب الحبيب لا يُغلق.

 

شاهد أيضاً

حليب الام والحليب الصناعي ايهما افضل لمستقبل الطفل

د. مازن سلمان حمود        حليب الأم والحليب الصناعي أيهما الأفضل لمستقبل الطفل …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن