نعمة زائلة (قصة قصيرة)

مجاهد منعثر منشد         

 

 

نعمة زائلة (قصة قصيرة)

 أغمض عيني , ينبض قلبي، تناجي شفتاي خالقها , تسرح روحي في سبات الليل لمشاهدة ما هو جديد؟

رؤية الموت تبقى أثارها على بلور مرآتي , يظهر صداها بالنهار , وأخرى توقظني بنبأ يصل مسامعي لوفاة من رأيته بالمنام . هلموا معي أعرفكم الحقيقة، بمجرد النظرة الأولى لوجه شخص ما أعلم إن كان سيموت بيومه هذا أم لا. هذه هدية الله لي لأنني لم أظلم أحدا , لكنني ظلمت نفسي , ففضحتها؛ كمن يصلي الصلاة والناس نيام ويشرق محياه في الصباح فيخبرهم بما كان منه.

شاهد أيضاً

حليب الام والحليب الصناعي ايهما افضل لمستقبل الطفل

د. مازن سلمان حمود        حليب الأم والحليب الصناعي أيهما الأفضل لمستقبل الطفل …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن