فرع الموصل وسهل نينوى للرابطة الكلدانية يحضر ندوة اتحاد النساء الاشوري

في عصر يوم الاثنين الموافق 14/11/ 2016 نظم اتحاد النساء الاشوري ندوة حوارية بعنوان (تحديات التعايش السلمي قبل وبعد داعش وكيفية تضليلها) على قاعة المركز الاكاديمي الاجتماعي في عنكاوة اربيل. قدمت  السيدين بطرس نباتي و حسام عبدلله والسيدة ماراين وبعدها القيت نبذه تعريفية عن معنى التعايش  واستعرضا باسهاب عن امكانية حدوث التعايش بين المكونات العراقية ونسيان الماضي الاليم بعد محاسبة الذين ارتكبو جرائم وكانوا حاضنة لداعش حتى قبل دخوله،. كما كان هناك تذكير بالجرائم التي ارتكبها داعش على المكون اليزيدي من قتل واغتصاب وسبي وهي جرائم يندى لها الجبين لاسيما ونحن نعيش في الالفية الثالثة والمفروض تقدمنا نحو تحقيق حقوق الانسان وتطوير هذا المفهوم وليس التقهقر والانغماس في الايدولوجيات السلفية والافكار التعصبية وعدم قبول الاخر المختلف بين جميع المكونات  كما ذكرت  مذابح سيفو وسميل وسيدة النجاة .  كان الحضور من مختلف المكونات اليزيدية والمندائية والمسيحية وغيرها ومن ضمنها د. زهير ابراهيم رحيمو  مسؤول الرابطة الكلدانية/ فرع الموصل برفقة السيد رامز ايليا عضو الرابطة.سجلت اسماء الراغبين بالمداخلات التي كانت كثيرة واساسية لتضليل الفكر التعصبي والتي اجاب عليها السيدين المحاضرين  بصراحة  وشفافية

 

شاهد أيضاً

الرابطة الكلدانية في سيدني تحتفل باليوم الوطني الكلداني والذكرى الرابعة لتاسيسها

برعاية وحضور سيادة المطران مار اميل نونا السامي الاحترام مطرابوليط ابرشية مار توما الرسول للكلدان …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن