مقالات دينية

دعوة ” مريم التجسّد ” إلى إعلان الأنجيل في كندا

دعوة ” مريم التجسّد ” إلى إعلان الأنجيل في كندا

إعداد / وردا إسحاق قلّو

      بدأ التبشير في كندا بتأسيس كيبيك سنة 1608 عن يد شمبلان الذي أتى ببعض الرهبان الفرنسيسكان . وفي سنة 1632 ، سلِّمت الأرساليات الكندية إلى اليسوعيين ، فرافقوا الرحَّل في تنقلاتهم وحاولوا أن يمدّنوهم ، وأحرزوا بعض النجاح لدى الهورون ، لكنهم اصطدموا بمقاومة الإيروكوا الذين كان الإنكليز يؤيدونهم . وفي سنة 1639 ، استقرت في كيبيك أول رهبانية مرسلات ، وهنّ الأرسولينيات ، ومن أشهرهن ( مريم التجسّد ) كانت إلى جانب ذلك ، كاتبة صوفية نابغة . وقدم السلبيسون إلى مونتريال سنة 1642 ، وايتشهد عدة مرسلين ، منهم اسحق جوغ ، وجان دي بريبوف ، وشارل غارنيه . كان اليسوعيون ينشرون كل سنة في فرنسا تقريراً مفضلاً عن أعمالهم ، فكان له وقع شديد في النفوس ، ولكن بالرغم من وجود أشخاص لامعين بين المرسلين ، لم تُعطِ الأرساليات لدى الهنود الحمر إلا نتائج ضئيلة : ألفي هندي مسيحي في نهاية القرن الثامن عشر .

كما أنشأ المهاجرون الكاثوليك القادمون من فرنسا ومن ايرلندا جماعة لها كيانها في كندا ، وأقاموا عدة اسقفيات وجامعات كاثوليكية ، واحتفظت الكنيسة بحرية بناء المدارس ، كما سعت إلى تبشير الهنود الحمر وقبائل الأسكيمو .

من هي الراهبة ” مريم التجسد ؟ “ :

” مريم التجسّد “ هي ماري غويارت ، تزوجت في ( 1617 ) وترمَّلت سنة 1619 . وبعد ذلك بعشر سنوات دخلت دير الأرسولينات في طورس ، وفي سنة 1639 رأت كندا في الحلم فسافرت إليها سنة 1639 وبقيت هناك حتى وفاتها . قالت مريم التجسّد عن نفسها  :

( … كان جسدي في الدير ، في حين كانت روحي المرتبطة بروح يسوع ترفض الحبس . وكان الروح القدس يحملني بالروح إلى الهند واليابان وأميركا والشرق والغرب وإلى أنحاء كندا وعند الهورون ، وإلى المسكونة كلها ، حيث أرى جميع النفوس تنضمّ إلى يسوع المسيح …. وعلى أثر تلك الرؤى ، كنت أشتعل غبرةً .فأقبّل تلك النفوس المسكينة وأقدمها إلى الآب الأزلي ….

كنت أتجوّل بالروح في تلك المناطق الواسعة وأرافق فيها عملة الأنجيل ، الذين أشعر بأني مرتبطة بهم ارتباطاً وثيقاً ، لأنهم كانوا يبذلون أنفسهم في سبيل الله ومع أني كنت في الجسد أمارس قوانيني ، كانت روحي لا تكفّ عن الجولان ، ولا قلبي يكفّ عن الألحاح لدى الآب الأزلي أن يخلص الملايين من النفوس التي كنت أقدّمها له … )

( مربم التجسّد )

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x