تحت شعار “الرابطة الكلدانية مشروع لبناء وتطوير مستقبل الامة الكلدانية”

عقدت الرابطة الكلدانية مؤتمرها العام الأول في مدينة أربيل- عنكاوا للفترة من 25-27/9/2016 وافتتحت أعماله بحفل مهيب وذلك صباح الأحد الموافق 25 ايلول 2016 في قاعة كالاكسي برعاية وحضور غبطة البطريرك مار لويس روفائيل ساكو بطريرك بابل على الكلدان في العراق والعالم والسادة الاساقفة اعضاء السينودس الكلداني المقدس الأجلاء ورجال الدين الافاضل.

هذا وحضر الحفل عدد من الشخصيات السياسية والحزبية الرفيعة المستوى وممثلو البعثات الدبلوماسية، واعضاء من البرلمان العراقي والكوردستاني من ابناء شعبنا المسيحي، وممثلو الاحزاب السياسية والمسؤولون الاداريون ومدراء الدوائر الحكومية ومنظمات المجتمع المدني ومندوبون من أعضاء الرابطة من كل بلدان العالم والقنوات الفضائية ووكالات الأنباء.

بأجواء ديمقراطية وبروح المسؤولية العالية تجاه التحديات التي واجهت وتواجه امتنا الكلدانية خاصة وشعبنا المسيحي عامة في عموم العراق، ناقش المؤتمرون في جلسات مؤتمرهم لمدة ثلاثة ايام المحاور الواردة في جدول اعماله والمتضمنة:

أولاً: البحوث والدراسات التي قدمت للمؤتمر والتي تمحورت حول اهمية اللغة والهوية القومية الكلدانية ودور الاعلام المرئي والسمعي والمقروء.

ثانيًا: تمت مناقشة ودراسة الملف الذي قُدّم للمؤتمر حول أوضاع النازحين والمهجرين قسرًا من أبناء شعبنا ومستقبل سهل نينوى، وتمت التوصية بتشكيل هيئة مختصة لمتابعة هذا الملف المهم.

ثالثًا: دراسة كيفية تمويل مشاريع ونشاطات الرابطة وتم تبني مشروع الصندوق الكلداني.

رابعًا: مناقشة التقرير المالي السنوي للعام 2015-2016.

خامسًا: مناقشة هيكلية الرابطة الجديدة والمصادقة عليها.

سادسًا: مناقشة الآراء المقترحة لتعديل النظام الداخلي، وتم إجراء بعض التعديلات الطفيفة عليه.

سابعًا: المصادقة على نتائج الانتخابات التي أجريت في فروع ومكاتب الرابطة في العراق والعالم.

ثامنًا: انتخاب هيئة الرئاسة للدورة القادمة، إذ تمّ إجراء انتخاب هيئة الرئاسة للدورة القادمة والمتملثة بـ:

السيد صفاء صباح هندي رئيسًا

السيد قيس ساكو النائب الأول للرئيس/ أمريكا

السيد سمير يوسف النائب الثاني للرئيس / استراليا

السيد سلام مرقس سكرتيرًا/ اوروبا

السيد د. آمانج فرنسيس الأمين المالي.

توصيات المؤتمر.

ان مهمة الرابطة الكلدانية الرئيسة هي حماية هوية الشعب الكلداني في الوطن الام والمهجر المتمثلة بتبني القضايا المصيرية لشعبنا؛ لذا يجب التخطيط والعمل من اجل الحصول على المفاتيح لإنجاح هذه العملية من خلال اتباع الخطوات والتعليمات الاتية:

العمل من اجل الحصول على حقوق شعبنا الكلداني في ارض الوطن والمهجر.

– العمل على التنسيق بين مؤسسات ومنظمات المجتمع المدني الكلدانية وغير الكلدانية.

انشاء هيئة للعلاقات الدولية تكون ناطقة باسم الكلدان في المحافل الدولية.

تتبنى الرابطة مبدا حقوق المواطن والمواطنة بدل الطائفية والمحاصصة، وتطالب بأنظمة ديمقراطية متقدمة تحقق العدالة بين المواطنين جميعا.

تعمل الرابطة على الاهتمام بتعليم اللغة الكلدانية وتشكيل هيئة لغوية لحمايتها وحماية تراثنا في الوطن الام والمهجر.

تدعم الرابطة الكلدانية مشاركة أبناء امتنا واندماجهم في الحياة السياسية في الوطن الام وبلدان المهجر.

– تعمل الرابطة على تشكيل هيئة العلاقات الدولية ولوبي من اجل الضغط على أصحاب القرار عالميا للدفاع عن حقوق أبناء شعبنا.

– توعية الشبيبة في الوطن وبلدان المهجر من اجل الحفاظ على هويتهم وجذورهم واصالتهم التاريخية.

– انشاء هيئة مختصة بالدراسات الاستراتيجية وارشفة التاريخ وتراث الشعب الكلداني كإنشاء متحف كلداني عالمي ودعم المتاحف الموجودة التي تحمي تراث شعبنا.

– تعمل الرابطة الكلدانية جنبا الى جنب مع الكنيسة الكلدانية من اجل مصلحة الشعب الكلداني.

– تأسيس هيئة مختصة بالنشر والإعلام تستخدم كافة وسائل الاتصال الاجتماعي (السمعي والمرئي والطباعي).

– تشكيل هيئة إغاثة تعمل على إعادة اعمار بلداتنا والمطالبة بتوفير الامن فيها بعد تحريرها.

– التأكيد على التعاون والتفاهم وجعل باب الحوار مفتوحا مع الاخوة السريان والاشوريين والارمن من اجل المصلحة العامة لشعبنا المسيحي وبناء جسور التآخي مع المكونات الاخرى. من العرب و الكرد و بقية القوميات الموجودة في العراق

– تنشيط وتفعيل دور المرأة في المجتمع الكلداني.

– التعاون مع المؤسسات الرياضية والفنية والثقافية وكل ما يخدم المجتمع الكلداني.

– انشاء هيئة لتوفير الواردات عبر انشاء صندوق كلداني (مشروع الدولار الواحد) عالمي للأعمال الخيرية وتمويل الرابطة.

وفي الختام يقدّم المؤتمرون شكرهم الجزيل وامتنانهم لشخص غبطة أبينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو والسادة أساقفة السينودس الكلداني المقدس وكل المشاركين في إنجاح المؤتمر. كما ولا ننسى ان نقدم شكرنا الجزيل لحكومة إقليم كوردستان العراق على ما قدمته وتقدمه لأبناء شعبنا المسيحي عامة والنازحين خاصة,و نثمن تضحيات قوات المسلحة و البيشمركةوشكرنا الأخير مقدّم لجميع وسائل الاعلام التي غطّت هذا الحدث الكبير.

المؤتمر العام الأول للرابطة الكلدانية

إقليم كوردستان العراق/ أربيل- عنكاوا

الثلاثاء 27 /9/2016

 

شاهد أيضاً

الرابطة الكلدانية – بيان بمناسبة ذكرى مذبحة صوريا الكلدانية

تمر في هذه الأيام الذكرى التاسعة والاربعون لمذبحة قرية صوريا الكلدانية الواقعة في ناحية السليفاني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.