تاملات يومية الاسبوع الثالث القيامة

الشماس سمير كاكوز      

 

 

تاملات يومية الاسبوع الثالث القيامة
الاحد
أشعيا 56: 1-7
وأنت يا ابني كن قويا بالنعمة التي في المسيح يسوع وسلم ما سمعته مني بحضور كثير من الشهود وديعة إلى أناس أمناء يكونون أهلا لأن يعلموا غيرهم شارك في احتمال الآلام كجندي صالح للمسيح يسوع فالجندي لا يشغل نفسه بأمور الدنيا إذا أراد أن يرضي قائده والمصارع لا يفوز بإكليل النصر إلا إذا صارع حسب الأصول والزارع الذي يتعب يجب أن يكون أول من ينال حصته من الغلة إفهم ما أقوله لك والرب يجعلك قادرا على فهم كل شيء واذكر يسوع المسيح الذي قام من بين الأموات وكان من نسل داود وهي البشارة التي أعلنها وأقاسي في سبيلها الآلام حتى حملت القيود كالمجرم ولكن كلام الله غير مقيد ولذلك أحتمل كل شيء في سبيل المختارين حتى يحصلوا هم أيضا على الخلاص الذي في المسيح يسوع مع المجد الأبدي أمين
أفسس 1: 1-14
من بولس رسول المسيح يسوع بمشيئة الله إلى الإخوة القديسين الذين في أفسس المؤمنين في المسيح يسوع عليكم النعمة والسلام من الله أبينا ومن الرب يسوع المسيح تبارك الله أبو ربنا يسوع المسيح باركنا في المسيح كل بركة روحية في السماوات فاختارنا فيه قبل إنشاء العالم لنكون عنده قديسين بلا لوم في المحبة وقضى بسابق تدبيره أن يتبنانا بيسوع المسيح على ما ارتضى وشاء لمدح نعمته المجيدة التي أنعم بها علينا في ابنه الحبيب فكان لنا فيه الفداء بدمه أي غفران الخطايا على مقدار غنى نعمته التي أفاضها علينا بكل ما فيها من حكمة وفهم فكشف لنا سر مشيئته التي ارتضى في نفسه أن يحققها أي التدبير الذي يتممه عندما تكتمل الأزمنة فيجمع في المسيح كل شيء في السماوات وفي الأرض وفيه قضى الله بسابق تدبيره وهو الذي يفعل كل شيء على ما ترضى مشيئته أن يختارنا لنسبح بمجده نحن الذين جعلوا رجاءهم من قديم الزمان في المسيح وفيه أنتم أيضا حين سمعتم كلام الحق أي بشارة خلاصكم وآمنتم ختمتم بالروح القدس الموعود وهو عربون ميراثنا إلى أن يفتدي الله خاصته للتسبيح بمجده امين
يوحنا 14: 1-14
لا تضطرب قلوبكم أنتم تؤمنون بالله فآمنوا بـي أيضا في بيت أبـي منازل كثيرة وإلا لما قلت لكم أنا ذاهب لأهيـئ لكم مكانا ومتى ذهبت وهيأت لكم مكانا أرجـع وآخذكم إلي لتكونوا حيث أكون أنتم تعرفون الطريق إلى حيث أنا ذاهب فقال له توما يا سيد نحن لا نعرف إلى أين أنت ذاهب فكيف نعرف الطريق؟أجابه يسوع أنا هو الطريق والحق والحياة لا يجيء أحد إلى الآب إلا بـي لو كنتم عرفتموني لعرفتم أبـي أيضا ومن الآن أنتم تعرفونه ورأيتموه فقال له فيلبس يا سيد أرنا الآب وكفانا فقال له يسوع أنا معكم كل هذا الوقت وما عرفتني بعد يا فيلبس؟من رآني رأى الآب فكيف تقول أرنا الآب؟ألا تؤمن بأني في الآب وأن الآب في؟الكلام الذي أقوله لا أقوله من عندي والأعمال التي أعملها يعملها الآب الذي هو في صدقوني إذا قلت أنا في الآب والآب في أو صدقوني من أجل أعمالي الحق الحق أقول لكم من آمن بـي يعمل الأعمال التي أعملها بل أعظم منها لأني ذاهب إلى الآب فكل ما تطلبونه باسمي أعمله حتى يتمجد الآب في الابن إذا طلبتم مني شيئا باسمي أعمله أمين
الاثنين
دانيال 6: 10-24
فرسم الملك داريوس الكتابة والأمر فلما علم دانيال برسم الكتابة دخل إلى بيته وكانت نوافذه مفتوحة في عليته جهة أورشليم فكان يجثوعلى ركبتيه ثلاث مرات في اليوم ويصلى لله ويحمده كما كان يفعل من قبل فبادر أولئك الرجال فوجدوا دانيال يطلب ويتضرع أمام إلهه حينئذ آقتربوا إلى الملك وتكلموا في أمر الملك قائلين ألم ترسم أمرا بأن كل من يطلب شيئا إلى إله أو إنسان إلى ثلاثين يوما إلا إليك أيها الملك يلقى في جب الأسود؟فأجاب الملك وقال هذا حق كما هي شريعة ميديا وفارس التي لا تنسخ فأجابوا وقالوا أمام الملك إن دانيال الذي من بني يهوذا المجلوين لم يعبأ بك أيها الملك ولا بالأمر الذي رسمته بل ثلاث مرات في اليوم يطلب طلبه فلما سمع الملك هذا الكلام اغتم جدا وجعل آهتمامه أن ينقذ دانيال وآجتهد في تخليصه إلى غروب الشمس حينئذ بادر أولئك الرجال إلى الملك وقالوا للملك إعلم أيها الملك أن شريعة ميديا وفارس هي أن كل أمروحكم يصدره الملك لايغير حينئذ أمرالملك فأتي بدانيال وألقي في جب الأسود فتكلم الملك وقال لدانيال إن إلهك الذي تواظب على عبادته هو ينقذك وأتي بحجر فوضع على فم الجب وختمه الملك بخاتمه وخاتم عظمائه لئلا يتغير شيء في أمر دانيال ثم مضى الملك إلى قصره وبات صائما ولم تدخل عليه سراريه ونفرالنوم عنه وفي الغداة قام الملك عند الفجروأسرع في الذهاب إلى جب الأسود ولما آقترب الملك من الجب نادى دانيال بصوت حزين وخاطبه قائلا يا دانيال عبد الله الحي هل آستطاع إلهك الذي تواظب على عبادته أن ينقذك من الأسود؟فأجاب دانيال الملك أيها الملك حييت للأبد إن إلهي أرسل ملاكه فسد أفواه الأسود فلم تؤذني لأني وجدت بريئا أمامه وأمامك أيضا أيها الملك لم أصنع سوءا ففرح الملك به فرحا عظيما وأمر أن يخرج دانيال من الجب فأخرج دانيال من الجب فلم يوجد فيه أذى لأنه توكل على إلهه أمين
2 قورنتس 12: 1-10
وإن كان لا بد لي من الافتخار مع أنه لا نفع منه فأنتقل إلى الكلام على رؤى الرب وما كشفه لي أعرف رجلا مؤمنا بالمسيح خطف قبل أربع عشرة سنة إلى السماء الثالثة أبجسده؟لا أعلم أم بغير جسده؟لا أعلم الله يعلم وإنما أعلم أن هذا الرجل خطف إلى الفردوس أبجسده أم بغير جسده؟لا أعلم الله يعلم أعلم أنه خطف إلى الفردوس وهناك سمع كلاما لا يقدر بشر أن ينطق به ولا يجوز له أن يذكره أما هذا الرجل فأفتخر به وأما أنا فلا أفتخر إلا بضعفي ولو أردت أن أفتخر لما كنت جاهلا لأني أقول الحق ولكني لن أفتخر لئلا يظن أحد أني فوق ما يراني عليه أو يسمعه مني ولئلا أنتفخ بالكبرياء من عظمة ما انكشف لي أصبت بشوكة في جسدي وهي كرسول من الشيطان يضربني لئلا أتكبر وصليت إلى الله ثلاث مرات أن يأخذها عني فقال لي تكفيك نعمتي في الضعف يظهر كمال قدرتي فأنا إذا أفتخر راضيا مبتهجا بضعفي حتى تظللني قوة المسيح ولذلك فأنا أرضى بما أحتمل من الضعف والإهانة والضيق والاضطهاد والمشقة في سبيل المسيح لأني عندما أكون ضعيفا أكون قويا أمين
أنجيل متى 19: 27-30
قال بطرس ليسوع ها نحن تركنا كل شيء وتبعناك فماذا يكون نصيبنا؟فأجاب يسوع الحق أقول لكم متى جلس ابن الإنسان على عرش مجده عند تجديد كل شيء تجلسون أنتم الذين تبعوني على اثني عشر عرشا لتدينوا عشائر إسرائيل الاثني عشر وكل من ترك بـيوتا أو إخوة أو أخوات أو أبا أو أما أو أبناء أو حقولا من أجل اسمي ينال مئة ضعف ويرث الحياة الأبدية وكثير من الأولين يصيرون آخرين ومن الآخرين يصيرون أولين أمين
الثلاثاء
ميخا 4: 1-5
وفي الآتي من الأيام يكون جبل بيت الرب في رأس كل الجبال يرتفع فوق التلال وتجري إليه الشعوب يقول أمم كثيرون لنصعد إلى جبل الرب إلى بيت إله يعقوب حيث الرب يرينا طرقه فنسلك فيها جميعا فمن صهيون تخرج الشريعة من أورشليم كلمة الرب يحكم بين شعوب كثيرين ويؤدب الأمم الأقوياء البعيدين منهم والقريبين فيضربون سيوفهم سككا ورماحهم مناجل فلا ترفع أمة على أمة سيفا ولا يتعلمون الحرب من بعد ويقيم كل واحد تحت كرمته وتحت تينته ولا من يرعبه فم الرب القدير تكلم ويسير جميع الشعوب كل واحد باسم إلهه ونسير نحن باسم الرب إلهنا إلى آخر الدهر أمين
كولوسي 3: 1-7
إن كنتم قمتم مع المسيح فاسعوا إلى الأمور التي في السماء حيث المسيح جالس عن يمين الله إهتموا بالأمور التي في السماء لا بالأمور التي في الأرض لأنكم متم وحياتكم مستترة مع المسيح في الله فمتى ظهر المسيح الذي هو حياتكم تظهرون أنتم أيضا معه في مجده أميتوا إذا ما هو أرضي فيكم كالزنى والفسق والهوى والشهوة الرديئة والفجور فهو عبادة الأوثان وتلك أمور تجلب غضب الله على أبناء المعصية كذلك كانت حالكم فيما مضى حين كنتم تعيشون فيها أمين
يوحنا 14: 15-17
قال الرب يسوع إذا كنتم تحبوني عملتم بوصاياي وسأطلب من الآب أن يعطيكم معزيا آخر يبقى معكم إلى الأبد هو روح الحق الذي لا يقدر العالم أن يقبله لأنه لا يراه ولا يعرفه أما أنتم فتعرفونه لأنه يقيم معكم ويكون فيكم أمين
الاربعاء
ميخا 4: 6-13
في ذلك اليوم يقول الرب أجمع البعيدين من السبي وألم المشردين من شعبي وأرعى الباقين منهم أجعل العرج يمشون والجياع أمة عظيمة فيملك الرب في جبل صهيون من الآن وإلى الأبد وأنت يا برج القطيع يا جبل بنت صهيون إليك يأتي الحكم ويعود الملك كما من قبل إلى مدينة أورشليم والآن لماذا تصرخين وتتوجعين كالتي تلد؟أما فيك من يملك؟ أباد عنك المشير؟تلوي يابنت صهيون وتوجعي كالتي تلد فالآن تخرجين من المدينة وفي البرية تسكنين لتذهبي إلى بابل من بعد هناك ينقذك الرب ومن أيدي الأعداء يفتديك أمم كثيرون اجتمعوا عليك وهم يقولون طامعين لنلتفت إلى صهيون ولنرفع عيوننا إليها هم لا يعرفون ما أعده الرب ولا يتبينون مشورته فيحزمهم جميعا إلى البيادر كما تحزم أكداس الحنطة فدوسي عليهم يا بنت صهيون كثور قرناه من حديد ومن نحاس جعلت أظلافه. هكذا تسحقين شعوبا كثيرين فأجعل غنائمهم وما يملكون حلالا لي أنا الرب سيد كل الأرض أمين
كولوسي 3: 8-11
أما الآن فتخلصوا من كل ما فيه غضب ونقمة وخبث وشتيمة لا تتلفظوا بالكلام البذيء ولا يكذب بعضكم على بعض لأنكم خلعتم الإنسان القديم وكل أعماله ولبستم الإنسان الجديد الذي يتجدد في المعرفة على صورة خالقه فلا يبقى هناك يهودي أو غير يهودي ولا مختون أو غير مختون ولا أعجمي أو بربري ولا عبد أو حر بل المسيح الذي هو كل شيء وفي كل شيء أمين
يوحنا 14: 18-20
قال الرب يسوع لن أترككم يتامى بل أرجـع إليكم بعد قليل لن يراني العالم أما أنتم فترونني ولأني أحيا فأنتم ستحيون وفي ذلك اليوم تعرفون أني في أبـي وأنكم أنتم في مثلما أنا فـيـكم أمين
الخميس
ميخا 5: 1-8
والآن جد الجد يا بنت الجدود يضيقون علينا الحصار ويضربون قاضي بني إسرائيل على خده بالقضيب لكن يا بيت لحم أفراتة صغرى مدن يهوذا منك يخرج لي سيد على بني إسرائيل يكون منذ القديم منذ أيام الأزل لذلك يترك الرب شعبه إلى حين تلد الوالدة فيرجع الباقون من بني قومه إلى أرض بني إسرائيل يقف ويرعى شعبه بعزة الرب إلهه وبجاه اسم الرب لأن عظمته ستمتد إلى أقاصي الأرض ويكون سلامه سلاما إذا غزا الأشوريون أرضنا وداسوا بأرجلهم ترابنا نقاومهم بسبعة من رعاتنا وثمانية من عامة الناس فيقهرون أرضهم بالسيف وأرض نمرود بالسواعد وهكذا ينقذوننا منهم إذا هم غزوا أرضنا وداسوا بأرجلهم تخومنا وتكون بقية بيت يعقوب في وسط شعوب كثيرين كالندى من عند الرب كقطرات المطر على العشب فلا يقوى عليهم أحد ولا يعوزهم أي إنسان وتكون بقية بيت يعقوب في وسط شعوب كثيرين كالأسود بين بهائم الغاب وكالأشبال بين قطعان الغنم يدوسون كل عابر أمامهم ويفترسونه ولا منقذ أمين
كولوسي 3: 12-17
وأنتم الذين اختارهم الله فقدسهم وأحبهم البسوا عواطف الحنان والرأفة والتواضع والوداعة والصبر احتملوا بعضكم بعضا وليسامح بعضكم بعضا إذا كانت لأحد شكوى من الآخر فكما سامحكم الرب سامحوا أنتم أيضا والبسوا فوق هذا كله المحبة فهي رباط الكمال وليملك في قلوبكم سلام المسيح فإليه دعاكم الله لتصيروا جسدا واحدا كونوا شاكرين لتحل في قلوبكم كلمة المسيح بكل غناها لتعلموا وتنبهوا بعضكم بعضا بكل حكمة رتلوا المزامير والتسابيح والأناشيد الروحية شاكرين الله من أعماق قلوبكم ومهما يكن لكم من قول أو فعل فليكن باسم الرب يسوع حامدين به الله الآب أمين
يوحنا 14: 21-26
قال الرب يسوع من قبل وصاياي وعمل بها أحبني ومن أحبني أحبه أبـي وأنا أحبه وأظهر له ذاتي فقال له يهوذا وهو غير يهوذا الأسخريوطي يا سيد كيف تظهر ذاتك لنا ولا تظهرها للعالم؟أجابه يسوع من أحبني سمع كلامي فأحبه أبـي ونجـيء إليه ونقيم عنده ومن لا يحبني لا يسمع كلامي وما كلامي من عندي بل من عند الآب الذي أرسلني قلت لكم هذا كله وأنا معكم ولكن المعزي وهو الروح القدس الذي يرسله الآب باسمي سيعلمكم كل شيء ويجعلكم تتذكرون كل ما قلته لكم أمين
الجمعة
ميخا 5: 9-15
فلترتفع أيديكم على خصومكم ولينقطع جميع أعدائكم في ذلك اليوم يقول الرب أقطع خيلكم من بينكم وأبيد جميع مركباتكم وأقطع المدن من أرضكم وأهدم حصونكم جميعا وأقطع السحرة من بينكم، فلا يكون من يكشف الغيب وأقطع التماثيل والأنصاب فلا تسجدون لعمل أيديكم وأقلع أوتاد آلهتكم وأدمر المدن التي لكم وبغيظ وغضب أنتقم من أمم لم يسمعوا لي أمين
كولوسي 3: 18-25
أيتها النساء اخضعن لأزواجكن كما يليق في الرب أيها الرجال أحبوا نساءكم ولا تكونوا قساة عليهن أيها البنون أطيعوا والديكم في كل شيء لأن هذا يرضي الرب أيها الآباء لا تغيظوا أبناءكم لئلا ييأسوا أيها العبيد أطيعوا في كل شيء سادتكم في هذه الدنيا لا بخدمة العين كمن يرضي الناس بل بنقاوة القلب ومخافة الرب ومهما تعملوا فاعملوه من كل قلوبكم كأنه للرب لا للناس عالمين أن الرب سيكافئكم بميراثه فأنتم تخدمون الرب المسيح أما الذي يعمل الشر فسينال جزاء عمله ولا محاباة أمين
يوحنا 14: 27-31
قال الرب يسوع سلاما أترك لكم وسلامي أعطيكم لا كما يعطيه العالم أعطيكم أنا فلا تضطرب قلوبكم ولا تفزع قلت لكم أنا ذاهب وسأرجـع إليكم فإن كنتم تحبوني فرحتم بأني ذاهب إلى الآب لأن الآب أعظم مني أخبرتكم بهذا قبل أن يحدث حتى متى حدث تؤمنون لن أخاطبكم بعد طويلا لأن سيد هذا العالم سيجيء لا سلطان له علي ولكن يجب أن يعرف العالم أني أحب الآب وأني أعمل بما أوصاني الآب قوموا نذهب من هنا أمين
السبت
ميخا 6: 1-8
إسمعوا ما يقول الرب قم ارفع دعواي على شعبي ولتسمع الجبال والتلال صوتي فاسمعي يا جبال دعوى الرب ويا سهول الأرض الخالدة للرب دعوى على شعبه يقول معاتبا إسرائيل ماذا فعلت بكم يا شعبي؟هل كنت عالة عليكم؟أجيبوا أصعدتكم من أرض مصر من دار العبودية افتديتكم أرسلت أمامكم موسى وهرون أخاه ومريم ألا تذكرون يا شعبي كيد بالاق ملك موآب وجواب بلعام بن بعور؟وعبوركم من شطيم إلى الجلجال لتعلموا فضل الرب عليكم بماذا أتقدم إلى الرب وأكافئ الله العلي؟أبمحرقات أتقدم إليه بعجول حولية مسمنة أيرضى بألوف الكباش والكثير من خيار الزيت؟أأبدل بكري عن معصيتي ثمرة بطني عن خطيئتي؟أخبرتك يا إنسان ما هو صالح وما أطلب منك أنا الرب أن تصنع العدل وتحب الرحمة وتسير بتواضع مع إلهك أمين
كولوسي 4: 1-6
أيها السادة عاملوا عبيدكم بالعدل والمساواة عالمين أن لكم أنتم أيضا سيدا في السماء واظبوا على الصلاة متنبهين أن تكونوا فيها من الشاكرين وادعوا لنا أيضا ليفتح الله لنا باب الكلام حتى نبشر بسر المسيح فمن أجله أنا في السجن لأعلنه كما يجب علي أن أتكلم كونوا حكماء في معاملة الذين في خارج الكنيسة مغتنمين الفرصة السانحة ليكن كلامكم دائما لطيفا مليحا فتعرفوا كيف يجب أن تجيبوا كل إنسان أمين
يوحنا 16: 1-6
قال الرب يسوع قلت لكم هذا الكلام لئلا يضعف إيمانكم سيطردونكم من المجامـع بل تجيء ساعة يظن فيها من يقتلكم أنه يؤدي فريضة لله وهم يعملون ذلك لأنهم لا يعرفون أبـي ولا يعرفوني أقول لكم هذا حتى إذا جاءت الساعة تتذكرون أني قلته لكم ما قلت لكم من البداءة لأني كنت معكم أما الآن فأنا ذاهب إلى الذي أرسلني ولا أحد منكم يسألني إلى أين أنت ذاهب؟والآن قلت لكم فملأ الحزن قلوبكم أمين
أعداد الشماس سمير كاكوز

شاهد أيضاً

عوديشو

كُونُوا قِدِّيسِينَ لأَنِّي أَنَا قُدُّوسٌ”

الشماس عوديشو الشماس يوخنا        كُونُوا قِدِّيسِينَ لأَنِّي أَنَا قُدُّوسٌ” ================= …!!! تشغل …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن