♰..♰ الغيرة المقدسة لرجال الله الأتقياء على مجد الرب في الكتاب المقدس ..♰..♰

الشماس عوديشو الشماس يوخنا

الشماس عوديشو الشماس يوخنا

 

♰..♰ الغيرة المقدسة لرجال الله الأتقياء على مجد الرب في الكتاب المقدس ..♰..♰

إن التقوى ومخافة الرب والسعي لإكرامه تدفع الى الغيرة المقدسة. بل إن الله ينتظر من أولاده أن يغاروا على مجده ويطلب منهم أن يكونوا “غير متكاسلين في الاجتهاد. حارين في الروح، عابدين الرب” (رومية 12: 11) لقد بذل المسيح نفسه لأجلنا لكي يفدينا من كل إثم ويطهر لنفسه شعباً خاصاً غيوراً في أعمال حسنة .
ويسجل الكتاب المقدس غيرة رجال الله الأتقياء على مجد الرب و أذكر منهم:
1 – موسى الذي غضب وكسر لوحي الشهادة وسحق العجل الذهبي و قام بتأديب الشعب على خطيتهم .
2 – فينحاس الذي غار غيرة الرب وقتل المرأة المديانية ورفيقها الإسرائيلي : الحلقات السابقة
3 – إيليا الذي قتل أنبياء البعل والسواري . ( 1مل 19 : 10 و 14 )
عندما راى اخاب ايليا قال له اخاب أنت هو مكدر إسرائيل. فقال لم اكدر إسرائيل بل أنت وبيت ابيك بترككم وصايا الرب وبسيرك وراء البعليم. فالان ارسل واجمع إلى كل إسرائيل إلى جبل الكرمل (اختار جبل الكرمل لأن الكنعانيون وعبدة البعل يعتبرونه أرضا مقدسة لآلهتهم ) وانبياء البعل اربع المئة والخمسين وانبياء السواري اربع المئة الذين ياكلون على مائدة ايزابل. فارسل اخاب إلى جميع بني إسرائيل وجمع الانبياء إلى جبل الكرمل. فتقدم ايليا إلى جميع الشعب وقال حتى متى تعرجون بين الفرقتين أن كان الرب هو الله فاتبعوه وأن كان البعل فاتبعوه فلم يجبه الشعب بكلمة. ثم قال ايليا للشعب أنا بقيت نبيا للرب وحدي وانبياء البعل اربع مئة وخمسون رجلا. فليعطونا ثورين فيختاروا لأنفسهم ثورا واحدًا ويقطعوه ويضعوه على الحطب ولكن لا يضعوا نارا وأنا اقرب الثور الاخر واجعله على الحطب ولكن لا أضع نارا. ثم تدعون باسم الهتكم وأنا ادعو باسم الرب والاله الذي يجيب بنار فهو الله فاجاب جميع الشعب وقالوا الكلام حسن. فقال ايليا لانبياء البعل اختاروا لانفسكم ثورا واحد وقربوا أولًا لانكم انتم الاكثر وادعوا باسم الهتكم ولكن لا تضعوا نارا. فاخذوا الثور الذي اعطي لهم وقربوه ودعوا باسم البعل من الصباح إلى الظهر قائلين يا بعل اجبنا فلم يكن صوت ولا مجيب وكانوا يرقصون حول المذبح الذي عمل. وعند الظهر سخر بهم ايليا وقال ادعوا بصوت عال لأنه إله لعله مستغرق أو في خلوة أو في سفر أو لعله نائم فيتنبه. فصرخوا بصوت عال وتقطعوا حسب عادتهم بالسيوف والرماح حتى سال منهم الدم.
ولما جاز الظهر وتنباوا إلى حين اصعاد التقدمة ولم يكن صوت ولا مجيب ولا مصغ. قال ايليا لجميع الشعب تقدموا إلى فتقدم جميع الشعب إليه فرمم مذبح الرب المنهدم. ثم اخذ ايليا اثني عشر حجرا بعدد اسباط بني يعقوب الذي كان كلام الرب إليه قائلًا إسرائيل يكون اسمك وبنى الحجارة مذبحا باسم الرب وعمل قناة حول المذبح تسع كيلتين من البزر(عمق القناة كعمق مكيال يسع كيلتين والكيلة تساوي 3 جالون ) . ثم رتب الحطب وقطع الثور ووضعه على الحطب وقال املاوا اربع جرات ماء وصبوا على المحرقة وعلى الحطب. ثم قال ثنوا فثنوا وقال ثلثوا فثلثوا. فجرى الماء حول المذبح وامتلات القناة أيضًا ماء. وكان عند اصعاد التقدمة أن ايليا النبي تقدم وقال أيها الرب إله إبراهيم واسحق وإسرائيل ليعلم اليوم أنك أنت الله في إسرائيل واني انا عبدك وبامرك قد فعلت كل هذه الأمور. استجبني يا رب استجبني ليعلم هذا الشعب أنك أنت الرب الاله وانك أنت حولت قلوبهم رجوعا. فسقطت نار الرب واكلت المحرقة والحطب والحجارة والتراب ولحست المياه التي في القناة فلما راى جميع الشعب ذلك سقطوا على وجوههم وقالوا الرب هو الله الرب هو الله. فقال لهم ايليا امسكوا انبياء البعل ولا يفلت منهم رجل فامسكوهم فنزل بهم ايليا إلى نهر قيشون وذبحهم هناك. (الملوك الأول 18 : 17 – 40 )
إذ اعترف الشعب بأن الرب هو الله، طلب منهم أن يرفضوا عبادة البعل بتنفيذ الشريعة: قتل عبدة الأوثان والمثيرين لها (تثنية 13: 1-11، 2-3، 13: 3). طلب قتل كهنة البعل حتى لا يعودوا فيخدعون البسطاء.
وقال إيليا للرب في سفر الملوك الأول فَقَالَ: «قَدْ غِرْتُ غَيْرَةً لِلرَّبِّ إِلهِ الْجُنُودِ، لأَنَّ بَنِي إِسْرَائِيلَ قَدْ تَرَكُوا عَهْدَكَ، وَنَقَضُوا مَذَابِحَكَ، وَقَتَلُوا أَنْبِيَاءَكَ بِالسَّيْفِ، فَبَقِيتُ أَنَا وَحْدِي، وَهُمْ يَطْلُبُونَ نَفْسِي لِيَأْخُذُوهَا» الملوك الأول 19 : 10 و 14

شاهد أيضاً

الشماس عوديشو الشماس يوخنا

..♰..♰..♰ ..أنتم ملــح الأرض ..♰..♰..♰

الشماس عوديشو الشماس يوخنا ..♰..♰..♰ ..أنتم ملــح الأرض ..♰..♰..♰ ان الكثير من الناس يستغربون ما …

500
  Subscribe  
نبّهني عن