مقالات دينية

عين الماء

مشرف

مشرف المنتدى الديني    

 

 

عين الماء

القديس / يوحنا الصليب ( 1542-1591 )

إعداد/ وردا إسحاق قلّو

نظم القديس يوحنا هذه القصيدة في طليطلة في ظلام زنزانته ، التي حبسه فيها معارضو إصلاح الكرمل . كثيراً ما يرد موضوع الليل في مؤلفات يوحنا . وهو يرمز إلى الإيمان ، إلى طريق لقاء الله . هذه ةهي قصيدته :

( أعرف أنا تلك العين التي تنبع وتسيل بالرغم من ظلام الليل

تلك العين الأزلية الخفية

أعلم أنا أين مخبؤها

بالرغم من ظلام الليل.

أعلم أنه ما من شىء بجمالها

وإن السماء والأرض ترتويان منها

بالرغم من ظلام الليل .

أعلم أن لا أحد بوسعه أن يطأها

أن يضع قدمه فيها

وليس بوسعه أن يغبرها

بالرغم منظلام الليل .

أعلم أن مجاريها غزيرة

حتى إنها تروي الجحيم والسماء والشعوب

بالرغم من ظلام الليل . والمجرى الذي ينطلق من تلك العين

أعلم بأنه بحجمها وبأنه قدير

بالرغم من ظلام الليل .

والمجرى المنبثق من الأثنين

أعلم أنه لا يتقدمه أيّ منهما

بالرغم من ظلام الليل .

هذه العين الأزلية مخفيّة

في هذا الخبز الحيّ ليهب لنا الحياة

بالرغم من ظلام الليل

فيه تدعو جميع المخلوقات

وترتوي من هذا الماء ، ولكن في الظلمة

لأن الليل مخيّم.

وهذه العين الحيّة التي أصبو إليها

أراها في هذا الخبز الحيّ

بالرغم من ظلام الليل ) .

5 1 تصويت
1 تقييم المقال 5

مقالات ذات صلة

Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x
إغلاق