بيان الرابطة الكلدانية حول اقالة مدير ناحية القوش

من المؤكد ان تاريخ العراق الحديث يمر بظروف صعبة، خاصة بعد تغير النظام الدكتاتوري الذي حكم 35 عاما. أصبح واضحا للمكونات الاصيلة وبالأخص المسيحية من الكلدان والأشوريين والسريان ان الصراع القائم بين القوميات والمذاهب يترك أثره الأكبر عليها.لهذا نناشد كل الجهات وكل المسؤولين من حكومتي المركز والاقليم ان ينصفوا هذه المكونات ويحترموا إرادتهم في اختيارمدراء ومسؤولي وحداتهم الإدارية. وبما ان قرار مجلس ناحية القوش بإقالة السيد فائز عبد جهوري مدير ناحية القوش جوبه بأصوات معارضة عالية من أهالي الناحية ,فان الرابطة الكلدانية تتضامن مع اهالي شعبنا الكلداني في القوش وترى من الضروري ان تستجيب الحكومة المركزية والأحزاب التي لها نفوذ كبير في الناحية الى مطاليب أهالي الناحية، والا لن تكون هناك مصداقية للدستور كما تطالب الرابطة الكلدانية في العراق والعالم السياسيين العراقيين ان يلتزموا ببنود الدستورالعراقي وتطبيق المادة 125 بضمان حقوق المكونات الادارية والثقافية والسياسية , وان يحترموا خيارات سكان المنطقة بالأخص مناطق ذات الكثافة السكانية من المكونات الاصيلة .لنا امل بان يتم اعادة النظر بهذا القرار المجحف وطريقة توقيته وتطبيقه وان تعاد المياه الى مجراها الطبيعي .

اعلام الرابطة الكلدانية

شاهد أيضاً

الرابطة الكلدانية – بيان بمناسبة ذكرى مذبحة صوريا الكلدانية

تمر في هذه الأيام الذكرى التاسعة والاربعون لمذبحة قرية صوريا الكلدانية الواقعة في ناحية السليفاني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.