اجتماعيات

برقية / تهنئة ومناشدة

الكاتب: admin
السادة رئيس واعضاء المؤتمر القومي الكلداني العام المنعقد في امريكا المحترمين برقية / تهنئة ومناشدة تحية احترام وتقدير :
اتقدم الى رئيس واعضاء المؤتمر القومي الكلداني العام المنعقد في ديترويت بخالص التهاني والتبريكات لانعقاد مؤتمركم ، وانني اعبر عن امنياتي بان ينجح مؤتمركم خدمة لجميع العراقيين وخاصة الكلدان واملي ان ياخذوا بعض النقاط بنظرة جدية وواقعية واملي ايضا ان يعيد مؤتمركم وحدة الصف الكلداني وخاصة بالعراق خصوصا وان شعب العراق يمر بظروف عصيبة وخاصة الكلدان الذين مالبثوا ان هجروا العراق وما بقي منهم الا القليل وعليه اود ان اتقدم لمؤتمركم بالنقاط التالية :
1. من الضروري والتاكيد على ان تتوحد جميع الاحزاب والحركات والشخصيات الكلدانية تحت راية واحدة وكلمة واحدة لغرض اعادة قوة الكلدان في الانتخابات البرلمانية القادمة وحتى تفوتوا الفرصة على الاخرين ويكون للكلدان دور تشهده الساحة السياسية العراقية خلال المرحلة القادمة .
2. من الضروري ايضا ان يدعم مؤتمركم الاحزاب المعروفة الكلدانية التي تعمل في الساحة السياسية العراقية دعما ماديا وليس معنويا فقط من خلال الاقوال وانما من خلال الافعال القوية المادية واقصد هنا ان يكون الدعم المادي للسياسيين المتواجدين في العملية السياسية سواء في اقليم كوردستان او باقي المحافظات العراقية .
3. كلي امل ان تكون قوائم الترشيح لاعضاء الانتخابات البرلمانية القادمة من الشخصيات التي تمتلك المقومات الوطنية ونكران الذات ولديها السمعة الطيبة وقدمت خدمات واعمال للعراقيين خصوصا وان المواطن العراقي اخذ يميل ويؤازر ابناء شعبنا وعلى جميع الاصعدة . ولهذا اود الاشارة الى ان على مؤتمركم لاينحصر عمله على الكلدان او الاخرين من ابناء شعبنا وانما يجب كسب والانفتاح على الاخرين وقد اثبتت الممارسات السابقة على مااقوله وخير دليل الاصوات التي حصل عليها الكلدان في انتخابات عام 2010 حيث كسب الكلدان اصوات كبيرة من محافظات بابل والرمادي وديالى والديوانية وكربلاء والنجف والعمارة وتكريت وما عليكم سوى التاكد من صحة مااطرحه من خلال نتائج الانتخابات .
4. اقترح على اعضاء المؤتمرالكلداني ان يكون هناك دعم وتوصية الى السادة رؤساء الكنائس الكلدانية في العراق وخارجة بضرورة دعم الكلدان ومن يتعاون معهم من باقي اطياف الشعب العراقي . لانني لم المس في الفترة الماضية اي تعاون جدي من قبل الكنيسة الكلدانية بهذا الشان وانما كانت بعيدة كل البعد عن تقوية اواصر الكلدان فيما يخص وحدتهم وكلمتهم على حد سواء .
5. من الضروري جدا ان يدعم المؤتمر القومي الكلداني العام الاعلام المرئي والمقروء وخصوصا الصحف التي تصدر في العراق والعمل على توزيعها لجميع المحافظات بدون استثناء .
6. يجب ان ياخذ السياسيين دورهم في تبادل الزيارات مع الشخصيات والمسؤولين في في باقي المحافظات والتي كانت تزدهر بالحضارة والوجود الكلداني والتي تمتلك اثار وتعتز بها تلك المحافظات ومن هذه المحافظات النجف وكربلاء وتكريت وذي قار وبابل وديالى . وزيارة العوائل المتبقية في تلك المحافظات ودعمهم والاطلاع على احتياجاتهم وترميم كنائسهم الباقية لحد الان وهذا سيجعل ابناء تلك المحافظات الى التعرف والتقرب الى الكلدان اكثر .
7. توعية الكلدان في الخارج والضرورة على جمع التبرعات والمساعدات لغرض دعم العمل في السياسي والاجتماعي والثقافي والاعلامي للمتواجدين في العراق . واخيرا اكرر تقديري وامنياتي للقائمين على انعقاد المؤتمر القومي العام وخصوصا المنير الديمقراطي الكلداني ومن يؤازره .
 
 
الاعلامي فائق ناظم بغداد
في 16/ 5 / 2013
اميل [email protected]
موبايل 07705836221 ..

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
Don`t copy text!