مجلس أعيان بغديد يعقد إجتماعا لهيئته الادارية ويناقش أهم المستجدات

 عقدت الهيئة الادارية لمجلس اعيان قره قوش/ بغديدا، اجتماعا دوريًا للهيئة الادارية في مقره البديل في عنكاوا بمحافظة أربيل.
ترأس الاجتماع رئيس المجلس السيد اسطيفو جميل حبش وبحضور نائب الرئيس السيد يوسف طانيوس القس اسحق وأعضاء الهيئة الادارية
في بداية الإجتماع قدَّم رئيس المجلس شرحًا قصيرًا عن زيارته للولايات المتحدة الأمريكية ولقائه بعدد من المسؤولين الأمريكان وبالأخص من هم ضمن التشكيلة الحكومية الجديدة وبعض المدراء والمتنفذين في الشركات التي لها باع طويل في موضوع الانشاء والإعمار والصيانة والتصاميم، وقام بدعوتهم لزيارة منطقة سهل نينوى للإطلاع على مدى الدمار الهائل والشامل الذي حلَّ بهذه المنطقة وبالأخص في مدن أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري لغرض القيام بإعمار الدور والمحال والمؤسسات والبنى التحتية كافة
وأكَّد رئيس المجلس قيام وفد رفيع المستوى بزيارة هذه المناطق وتحديد ما والمطلوب في البناء والإعمار والإستثمار بغية تثبيت ما تبقَّى من أبناء شعبنا في مناطق آبائهم وأجدادهم
ناقش المجتمعون خلال الإجتماع أوضاع أبناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري والمشاكل التي تواجههم بعد تحرير منطقة سهل نينوى من قبل تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام “داعش” الإرهابي، في ظل هدم وإحراق جميع المحال التجارية والمئات من دورهم وسلب الدور المتبقية مع تدمير وإحراق العشرات من الاديرة والكنائس والمؤسسات الثقافية والاجتماعية وسلبها.
كما ناقش المجتمعون أوضاع أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري، والإقتراحات والحلول التي تمكِّنهم من العودة إلى مناطقهم والتي تقلل من مأساتهم في منطقة سهل نينوى مرفوعي الرأس وبكرامتهم التي حاول الإرهاب سلبها منهم من خلال فرض الأسلمة عليهم أو دفع الجزية أوالقتل أو تهجيرهم القسري مع ترك ممتلكاتهم التي أحرقها الدواعش الإرهابيين وسلبوها، بعد تحرير كامل أراضي محافظة نينوى من براثن عصابات “داعش” الإرهابية.
وتباحث المجتمعون موضوع ما بعد “داعش” وضرورة أن يكون للمجلس دورًا مهمًا في خدمة أبناء منطقة سهل نينوى عمومًا وبغديدا خصوصًا.
وطالب المجتمعون من أصحاب القرار بإعتبار منطقة سهل نينوى “منكوبة مناشدين الحكومة العراقية والمجتمع الدولي بتعويض المتضرِّرين وبحجم الدمار الذي أصاب كل منهم.
 
وأكَّد المجتمعون على تفعيل قرار الاتحاد الأوربي والحكومة الأمريكية في إعتبار ما حصل لشعبنا الكلداني السرياني الآشوري وعدد من المكوِّنات الأخرى “إبادة جماعية”، واتخاذ الإجراءات المناسبة على ما يترتّب على هذا القرار

شاهد أيضاً

الرابطة الكلدانية – بيان بمناسبة ذكرى مذبحة صوريا الكلدانية

تمر في هذه الأيام الذكرى التاسعة والاربعون لمذبحة قرية صوريا الكلدانية الواقعة في ناحية السليفاني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.