مقالات دينية

لماذا قيامة الرب في الربيع ..♰..♰..♰

لماذا قيامة الرب في الربيع ..♰..♰..♰

لقد شكلت قيامة الرب يسوع المسيح من القبر ربيع حياة جديد فقد خلعنا الإنسان العتيق ولبسنا الجديد لقد طرحنا الألم والفساد والموت وتجددت حياتنا في المسيح .
لقد عاد الأمل لنا بعد أن فتح الرب الملكوت بمفتاح الصليب وزالت الحربة اللهيبية من أمام شجرة الحياة وارتضى الرب أن نأكل منها ولا نموت .
لقد ملأت بشرى القيامة القلوب والعقول فانطلقت حاملات الطيب بالبشرى وفتح التلاميذ أبوابهم المغلقة واستعد العالم كله لقبول البشارة في المسيح المصلوب والقائم من بين الأموات .
فقيامة المسيح من الموت شكلت للبشرية كلها ربيعا جديدا .
ففي الربيع نتأمل تفتح الأزهار رمزا لقيامة حياة جديدة
وتكتسي الأرض حلة خضراء تبهج النظر
والحيوانات تتوالد فنستبشر بحياة جديدة
والفراشات التي أراها رمزا لحاملات الطيب تطير من زهرة إلى زهرة تحمل بشرى الحياة الربيعية الجديدة .
والنحل يجمع الرحيق فيخرج العسل صافيا مصفى
وكل هذه المظاهر تشير روحيا إلى نتائج القيامة فلأجل هذا كانت قيامة الرب في الربيع .
لقد تجددت حياتنا ولبسنا حلة منيرة كالثلج وعود الصليب أصبح يدر لبنا وعسلا .
بقيامة الرب رفضنا الأرضيات واشتقنا إلى المدينة السماوية المصنوعة من الذهب الخالص .
كما اللون الأخضر يكون سائدا في الربيع ففي تذكار القيامة يسود اللون الأبيض المُطَعم بالأحمر رمز الحياة الجديدة التي بدت لنا من جراح الرب التي بها شفينا .
الربيع الأرضي محدود لبضعة أشهر لكن ربيع القيامة جديد متجدد دوما ويستمر هذا التجديد حتى مجيء التذكار في السنة القادمة ليتجدد دوما .
في ربيع القيامة يتهلل الساكنون في مثوى الأموات ( الجحيم ) لأن نور القيامة يغزو الجحيم مذ هبط إليه الرب محطما أقفاله الدهرية .
فنور القيامة شمس لن تأفل بل مشرقة دوما تملأ الجميع دفئا وحرارة والحياة تكتسب قوة نمو جديدة .
القيامة المجيدة إكسير حياة فحتى لو رقدنا في أيام القيامة نكتسب حياة النور والمجد والخلود بجوار المسيح المنتصر على الموت .
جدد يا رب قيامتنا معك
وأبق نور القيامة فياضا في قلوبنا
ولا نعود ونرجع إلى الظلمة ولشرورنا السابقة
فلتكن قيامتك يا رب
تجديدا لحياتنا
وربيعا مؤبدا لعلاقتنا معك
اجعل يا رب بقيامتك
شفاء للمرضى
راحة للمتعبين
عتقا للأسرى
اعتدالا للأهوية
راحة للراقدين
سلاما في أوطاننا
تجديدا لعربون النعمة فينا
المسيح قام – حقا قام

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x