4 أشياء يجب معرفتها عن السجائر الإلكترونية

4 أشياء يجب معرفتها عن السجائر الإلكترونية
زوار موقعنا الكرام نقدم لكم يوميا وحصريا جديد الاخبار الرياضية العربية والعالمية,حرصآ منا علي تقديم كل ما هو جديد وحصري من المصادر الخاصة بها بكل مصداقية وشفافية عبر موقعنا
“مانكيش نت ” نعرض لكم الان خبر 4 أشياء يجب معرفتها عن السجائر الإلكترونية

أصبحت السجائر الإلكترونية شائعة للغاية فى العقد الماضى، لكن ارتفاع نسبة الوفيات والأمراض المرتبطة بالأبخرة في الولايات المتحدة تدق ناقوس الخطر بشأن حظر المنتج بالفعل فى بعض الأماكن.

وفيما يلى 4 أشياء يجب معرفتها عن السجائر الإلكترونية، وفقاً للموقع الطبى الأمريكى “HealthDayNews”:

 

1- ابتكرت من حوالى 20 سنة

تم وضع تصميمات مبكرة للسيجارة الإلكترونية في الولايات المتحدة في الستينيات، ولكن تم الاعتراف بالصيدلي الصيني هون ليك كمخترع نسخة تجارية فى أوائل العقد الأول من القرن العشرين.

وقام “هون” الذي كان يحاول التخلي عن عادة تدخين التبغ بإخراج براءات الاختراع بين عامي 2003 و2005.

 

2- كيف تعمل السجائر الإلكترونية

تعمل البطارية على تشغيل ملف يقوم بتسخين سائل يحتوى على كميات مختلفة من النيكوتين، وكذلك البروبيلين جليكول والجلسرين النباتي، مما يشابه دخان التبغ عند تسخينه.

ويمكن أن يحتوى هذا “العصير الإلكترونى” أيضًا على المنكهات والمواد الأخرى، مثل THC ، أو tetrahydrocannabinol ، المكون ذو التأثير النفسانى فى الحشيش.

 

3- هل السجائر الإلكترونية مضرة بالصحة؟

فى البداية كانت السجائر الإلكترونية توصف بأنها أقل ضرراً من التبغ، الذى يتسبب فى وفاة نحو ثمانية ملايين شخص سنويًا.

وفى عام 2015 قالت سلطات الصحة العامة فى إنجلترا إن أفضل التقديرات أظهرت أنها أقل ضررًا بنسبة 95% من التبغ.

وقالت الأكاديمية الفرنسية للطب فى العام نفسه: “حتى لو كان من الصعب تحديد درجة السمية طويلة المدى للسجائر الإلكترونية بدقة، فهناك دليل على أنها أقل بكثير من السجائر التقليدية، ومع ذلك فقد تزايد القلق”.

وفى 3 أكتوبر الحالى أبلغت 2109 سلطة صحية أمريكية عن 18 حالة وفاة متعلقة بالسجائر الإلكترونية وأكثر من 1000 حالة من الأضرار منذ مارس، ولم يتم تحديد سبب ذلك.

وقالت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها فى سبتمبر 2019 أن العديد من الحالات تنطوى على استخدام منتجات الماريجوانا في السوق السوداء.

فى يوليو 2019 حذرت منظمة الصحة العالمية (WHO) من أن أجهزة التدخين الإلكترونية “بلا شك ضارة ويجب بالتالي أن تخضع للتنظيم”.

 

4- ما هو عدد مدخنى السجائر الإلكترونية فى العالم؟

قفز عدد مدخنى السجائر الإلكترونية في جميع أنحاء العالم من سبعة ملايين فى عام 2011 إلى 41 مليونا فى عام 2018، وفقًا لباحث السوق يورومونيتور إنترناشيونال.

وبالمقارنة، كان هناك 1.1 مليار مدخن للتبغ على هذا الكوكب فى عام 2016، وفقًا لآخر الأرقام الصادرة عن منظمة الصحة العالمية على موقعها على الإنترنت. وتعتبر أكبر أسواق السجائر الإلكترونية هى الولايات المتحدة تليها بريطانيا وفرنسا وألمانيا والصين.

زوارنا الكرام نشكركم على متابعتنا ونتمنى ان نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، نقلنا لكم خبر 4 أشياء يجب معرفتها عن السجائر الإلكترونية نرجو منكم مشاركة الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي والضغط على لايك لكي تصلكم اخبار موقعنا لحظة نشر الخبر

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

حقن الكورتيزون الممنوحة لمرضى التهاب المفاصل قد تسرع الإعاقة.. اعرف التفاصيل

حقن الكورتيزون الممنوحة لمرضى التهاب المفاصل قد تسرع الإعاقة.. اعرف التفاصيل زوار موقعنا الكرام نقدم …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن