وزير خارجية الصومال: الدول العربية كانت وستظل شريكا استراتيجيا لروسيا

وزير خارجية الصومال: الدول العربية كانت وستظل شريكا استراتيجيا لروسيا
زوار موقعنا الكرام نقدم لكم يوميا وحصريا جديد الاخبار العربية والعالمية ,حرصآ منا علي تقديم كل ما هو جديد وحصري من المصادر الخاصة بها بكل مصداقية وشفافية عبر موقعنا
“مانكيش نت ” نعرض لكم الان خبر وزير خارجية الصومال: الدول العربية كانت وستظل شريكا استراتيجيا لروسيا

أكد وزير خارجية الصومال أحمد عيسى عوض أن الدول العربية كانت وستظل شريكا استراتيجيا لروسيا، منوها بأهمية منتدى التعاون الروسى العربى لتعزيز التعاون فى كافة المجالات.

وقال عوض – فى كلمته خلال أعمال الدورة الخامسة لمنتدى التعاون الروسى العربى بموسكو اليوم /الثلاثاء/ – “إن إيجاد حل شامل وعادل للقضية الفلسطينية يشكل المصلحة العليا لجميع الدول العربية، مشددا على أن الحل السياسى هو الحل الوحيد للأزمة السورية”.

وأعرب عن أسفه للتطورات الحالية فى ليبيا، مضيفا أنه لا بديل عن الحوار لحل الأزمة.. موضحا أن الدورة الحالية للمنتدى ستناقش الوضع فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والقضايا التى تعرقل استقرار المنطقة، مع التركيز على القضية الفلسطينية والأزمة السورية والوضع فى اليمن وليبيا ومكافحة الإرهاب.

وكان وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف قد افتتح، فى وقت سابق اليوم، أعمال المنتدى، مؤكدا أن بلاده ترفض الإملاءات الخارجية على دول المنطقة ومحاولات التدخل فى شئونها، مشيرا إلى أن موسكو ترى ضرورة إحلال الاستقرار وخلق الظروف الملائمة للتنمية فى بلدان المنطقة والحفاظ على سيادتها.. ونوه بأن الدورة الحالية للمنتدى تعد مرحلة جديدة من التعاون والشراكة بين الجانبين، موضحا أنه سيتم مناقشة واعتماد خطة التعاون للسنوات القادمة.

 

زوارنا الكرام نشكركم على متابعتنا ونتمنى ان نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، نقلنا لكم خبر وزير خارجية الصومال: الدول العربية كانت وستظل شريكا استراتيجيا لروسيا نرجو منكم مشاركة الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي والضغط على لايك لكي تصلكم اخبار موقعنا لحظة نشر الخبر

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

سفير إثيوبيا لمفتى الديار المصرية: علاقتنا "روحية".. ونهدف لتعزيز التعاون الدينى

سفير إثيوبيا لمفتى الديار المصرية: علاقتنا "روحية".. ونهدف لتعزيز التعاون الدينى زوار موقعنا الكرام نقدم …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن