اخبار عربية وعالمية

وزير الخارجية الروسي: موقفنا بشأن الصين الموحدة لم يتغير

وزير الخارجية الروسي: موقفنا بشأن الصين الموحدة لم يتغير

وتعليقا على الزيارة المحتملة لرئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي إلى تايوان ، قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إن “موقف بلادنا من الصين الموحدة لم يتغير”.

وقال لافروف للصحفيين “بالنسبة لنا هذه القضية واضحة تماما وموقفنا من صين واحدة لم يتغير” مضيفا أن الولايات المتحدة تؤكد بشكل دوري نفس الموقف بالكلمات لكنها عمليا لا تتطابق أفعالها دائما مع أقوالها.
وأضاف لافروف “ليست لدينا مشاكل في الدفاع عن مبدأ سيادة الصين ، وننطلق من فرضية أنه لن يتم تنفيذ أي مضايقات أو استفزازات من شأنها أن تؤدي إلى تفاقم هذا الوضع”.

وعشية اجتماع وزراء خارجية منظمة شنغهاي للتعاون في طشقند مؤخرا ، التقى لافروف بوزير الخارجية الصيني وانغ يي.

وبحسب الوزير الروسي ، لم يتم بحث قضية تايوان في هذا الاجتماع.

يشار إلى أن وسائل إعلام أمريكية أفادت بأن رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي ستترأس وفدا رسميا إلى آسيا اليوم الجمعة ، مشيرة إلى أن القرار بشأن زيارة تايوان لم يتخذ بعد.

 

قراءة الموضوع وزير الخارجية الروسي: موقفنا بشأن الصين الموحدة لم يتغير كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.