اخبار الرياضة

وزارة الداخلية التونسية تهدّد بتطبيق "قانون الإرهاب" ضد جماهير الأفريقي والترجي

اخبار الرياضة : وزارة الداخلية التونسية تهدّد بتطبيق "قانون الإرهاب" ضد جماهير الأفريقي والترجي

الداخلية التونسية تهدد بتطبيق "قانون الإرهاب" بحق محبي الأفريقي والترجي.

حذرت وزارة الداخلية التونسية ، اليوم السبت ، جماهير النادي الإفريقي والترجي الرياضي التونسي من تطبيق قانون مكافحة الإرهاب بحق كل من يقوم بأعمال شغب خلال المباراة التي ستجمع الفريقين ، غدا الأحد. أصدرت وزارة الداخلية التونسية بيانا أكدت فيه أن أي تخريب سيحدث غدا سيواجه بالعقوبات المنصوص عليها في قانون مكافحة الإرهاب ، وحذرت الوزارة من “عقوبات صارمة” بحق كل من يتورط في التخريب. وأصدرت الوزارة بيانها بعد أنباء تداولت عن نية بعض الناس أعمال الشغب والتخريب بمناسبة مباراة كرة القدم التي ستجمع النادي الإفريقي في الترجي التونسي. وأكدت الوزارة أنها “ستواجه بصرامة كل محاولة في هذا الإطار تطبيقا للقانون ، والحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة ، وستلتزم بناء على ذلك بالملاحقة القضائية ضد جميع المتورطين” ، وفق ما جاء في البيان. يشار إلى أن مباراة الترجي والكاف في مايو الماضي ، في نهائي كأس تونس لكرة اليد ، توقفت بسبب أعمال شغب حاشدة في قاعة رادس بتونس العاصمة ، وتأجلت المباراة إلى أجل غير مسمى.

وكانت النتيجة تعادل 5-5 بعد عشر دقائق من انطلاق المباراة ، وتقرر إيقافها بعد مداولات مع وزير الرياضة التونسي كمال دوكيش ، بهدف ضمان سلامة الجماهير. وأخذ جماهير الفريقين زمام المبادرة لإشعال الشمريخ ، حتى قرر حكم المباراة فرض عقوبة إبعاد لمدة دقيقتين على لاعب من أفريقيا ، ثم تطورت الأمور بشكل سلبي بعد بعض اللاعبين والمسؤولين. من كلا الفريقين انخرطت في الاشتباكات وتبادل العنف. وبعد توقف المباراة ، دخل جميع اللاعبين غرف تبديل الملابس وسط إلقاء زجاجات ثقيلة من الجماهير ، فيما طلبت الشرطة من جميع المشجعين مغادرة الصالة وسط تدخل رجال الأمن واستخدام الغاز المسيل للدموع من أجل السيطرة على الموقف. إزالة الجماهير التي استمرت في الاشتباكات خارج الصالة. وأعلن مدير الأمن العام ، مراد حسين ، فتح تحقيق في دخول الجماهير إلى الصالة ، والذي استخدم في الاعتداء المتبادل بين جماهير الناديين. وأضاف حسين ، في تصريح لإذاعة “موزاييك” المحلية ، أنه تم إجراء تفتيش شامل للقاعة قبل أيام قليلة من المباراة وفي يوم المباراة ، ورغم ذلك لم تتردد الجماهير في دخول القاعة. الشمريخ مؤكدا ان القانون سيطبق على المخالفين والمسؤولين عنه. وأوضح مدير الأمن العام أن تبادل الهجمات بين لاعبي الفريقين زاد التوتر بين الجماهير في الصالة ، مضيفا أنه رغم الاستعدادات الأمنية المكثفة التي سبقت المباراة والتنسيق مع جميع الأطراف المعنية ، فإن ذلك لم يمنع من حدوث ذلك. حوادث عنف شهدت المباراة وتسببت في إلغاءها بعد بدئها بنحو عشر دقائق. تتجه أنظار مشجعي كرة القدم في تونس ، غدا الأحد ، إلى ملعب رادس الذي سيستضيف الجولة الثامنة من دوري المجموعة الأولى ، بين الترجي الرياضي والنادي الإفريقي. ويتصدر الترجي المجموعة برصيد 17 نقطة بقيادة المدرب نبيل معلول ، بعد إقالة راضي الجعيدي بعد خروج الفريق من كأس تونس ، عقب الخسارة في ثمن النهائي أمام هلال مساكن (الدرجة الثانية). فيما يحتل الأفريقي المركز الثالث في مجموعة التتويج برصيد 13 نقطة بفارق 4 نقاط عن المتصدر. وانتهت مباراة الذهاب بالتعادل 0-0 ، وأهدر الأفريقي ركلة جزاء نفذها شهاب الجبالي ، وأنقذها الحارس صدقي الدباشي.

قراءة الموضوع وزارة الداخلية التونسية تهدّد بتطبيق "قانون الإرهاب" ضد جماهير الأفريقي والترجي كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.