واشنطن بوست: تظاهرات تشرين أكبر حركة شعبية في تاريخ العراق الحديث

المعلومة/بغداد..

اعتبرت صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية، أن التظاهرات التي تشهدها العاصمة بغداد وعدد من المحافظات منذ بداية تشرين الأول الماضي تمثل أكبر حركة شعبية في تاريخ العراق الحديث.

وذكرت الصحيفة في تقرير لها، إن “شوارع بغداد ليست غريبة على صراعات السلطة، لكن هذه الحشود مختلفة هذه المرة، وأنها تمثل أكبر حركة شعبية في التاريخ الحديث للعراق، وقوامها جيل جديد نشأ في ظل الغزو الأميركي، وفي ظل سياسيين وجدوا أنفسهم حاليا في موقف الدفاع عن سلطاتهم”.

وأشارت إلى لافتة مرفوعة عاليا في ميدان بغداد المركزي مكتوب عليها “إلى أجيال الستينيات والسبعينيات، نحن أشجع منكم”، في إشارة إلى أن هذه الاحتجاجات جديدة في كل شيء.

ونقلت واشنطن بوست عن الباحث غير المقيم بمركز كارنيغي لدراسات الشرق الأدنى حارث حسن قوله إن الأمر الأهم الذي تفعله هذه الاحتجاجات هو تهديدها معادلة الحكم الطائفية التي قلصت العراقيين إلى هوياتهم العرقية والدينية. انتهى/25

 




 

مصدر الخبر

شاهد أيضاً

التعليم: يوم غد دوام رسمي في جميع الجامعات والكليات والمعاهد الحكومية والاهلية

اكدت وزارة التعليم العالي، السبت، ان يوم غد الاحد دوام رسمي في جميع الجامعات والكليات …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن