اخبار عربية وعالمية

هيئة الدفاع عن الرئيس الموريتاني السابق المسجون تؤكد أن ملفه “سياسي”


قال فريق الدفاع عن الرئيس الموريتاني السابق، محمد ولد عبد العزيز، إن موكلهم يوجد في حبس انفرادي، معتبرين أن ملفه “ملف سياسي بحت ولا علاقة له بالقانون ولا بالقضاء”.
وقال عضو هيئة الدفاع عن ولد عبد العزيز، المحامي اباه ولد امبارك، في مؤتمر صحفي إن “المسطرة المتعلقة بالرئيس السابق بدأت سياسية وستنتهي سياسية”، مضيفا أن موكلهم يوجد في حبس انفرادي.بدوره قال رئيس فريق الدفاع عن ولد عبد العزيز، المحامي محمد ولد إشدو، إن الهيئة تقدمت منذ بداية الملف بطلب لقاء مع الرئيس الحالي محمد ولد الغزواني لشرح حيثيات الملف له، ولم تتلق ردا.وتنفي الحكومة باستمرار أن يكون حبس الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز بسبب سياسي، معتبرة ذلك “مسألة قضائية”.وفي 23 يونيو الماضي، أحال قاضي التحقيق المكلف بالجرائم الاقتصادية، ولد عبد العزيز، إلى الحبس لمواصلة التحقيقات معه بعد أن كان يخضع لإقامة جبرية في منزله منذ أبريل الماضي.وفي 28 أغسطس الماضي، أيدت المحكمة العليا في موريتانيا قرار قاضي التحقيق بحبس ولد عبد العزيز، لحين استكمال التحقيقات معه في اتهامه بملفات “فساد مالي” خلال رئاسته.ووجهت النيابة العامة في 11 مارس الماضي إلى ولد عبد العزيز و12 من أركان حكمه تهما، بينها غسل أموال ومنح امتيازات غير مبررة في صفقات حكومية، وهو ما ينفي المتهمون صحته.المصدر: وكالات

 

قراءة الموضوع هيئة الدفاع عن الرئيس الموريتاني السابق المسجون تؤكد أن ملفه “سياسي” كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.