اخبار عراقية

هل اعتقلت السلطات الايطالية بابا الفاتيكان ؟

(اخبار عراقية – آي كيو نيوز ) –
هل اعتقلت السلطات الايطالية بابا الفاتيكان ؟

متابعة – IQ  

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي خبراً مفاده، بأنّ السلطات الإيطاليّة اعتقلت البابا فرنسيس بموجب أكثر من ثمانين تهمة بينها الاتجار بالأطفال والاحتيال. 

لكن هذا الخبر لا أساس له من الصحّة، فالسلطات الإيطالية لا يمكنها أن تفعل شيئاً كهذا مع دولة مستقلّة كالفاتيكان، ومن جهة أخرى ما زال البابا يمارس نشاطه الاعتياديّ وفقاً لمصادر في الكرسيّ الرسوليّ.

وجاء في نصّ الخبر “…ألقي القبض على البابا فرانسيس الملقب خورخي ماريو بيرغوليو يوم السبت في ما يتعلق بثمانين تهمة من بينها حيازة مواد إباحية للأطفال والاتجار بالبشر وسفاح القربى وحيازة أدوات مخدرات…”.

وأضاف الخبر أنّ “ضباط الجيش والشرطة الإيطالية ووحدة الجرائم الجنسية توجهوا إلى منزل البابا في الفاتيكان واعتقلوه والعديد من كبار المسؤولين..”.

ونسبت المعلومات في الخبر لموقع “Conservative Beaver”، وهو مدوّنة كنديّة سبق أن نشرت  أخباراً مضلّلة عدّة، تحقّق من بعضها، باللغة الإنكليزيّة، صحافيّو خدمة تقصّي صحّة الأخبار في فرانس برس

ولم تأت أي وكالة أنباء أو وسيلة إعلام ذات صدقيّة على ذكر الخبر الذي من شأنه، لو كان صحيحاً، أن يثير اهتماماً عالمياً. كما أنّ حاضرة الفاتيكان تعتبر دولة ذات سيادة، ومن المستبعد أن يعتقل البابا بهذا الشكل

كلّ هذه العناصر تثير الشكّ في أن يكون الخبر صحيحاً. فما حقيقته؟

ونشر الخبر أولاً على المدوّنة الكنديّة في التاسع من كانون الثاني/يناير الحالي، لكنّ البابا ظهر في اليوم التالي بالصوت والصورة من مكتبة الفاتيكان موجهاً كلمة دينيّة.  

وقد أكّد المتحدّث باسم الفاتيكان ماتيو بروني لوكالة فرانس برس، أنّ نشاطات البابا مستمرّة كما هو مخطّط لها“. 

ونشر الموقع المخصّص للصحافيين في الفاتيكان لائحة بالشخصيات التي استقبلها البابا في الحادي عشر من الشهر الحالي، ومنهم الكاردينال الأرجنتيني ليوناردو ساندري، كما تُظهر هذه الصورة التي نشرتها فرانس برس نقلاً عن المكتب الإعلامي للفاتيكان.

من جهة أخرى، نفت وزارة الداخلية الإيطالية هذا الخبر في اتّصال مع خدمة تقصّي صحّة الأخبار في وكالة فرانس برس.

وذكّر مصدر في الوزارة أنّ الفاتيكان دولة أجنبيّة ولا يمكن لوزارة الداخليّة الإيطاليّة دخولها.

وقد انضمت دولة حاضرة الفاتيكان إلى المجموعة الدولية بصورة رسمية، في السابع من حزيران/يونيو 1929، بموجب اتفاقات اللاتران التي وقعها في 11 شباط/فبراير من السنة نفسها البابا بيوس الحادي عشر وموسوليني.

ويعتبر البابا آخر حاكم مطلق الصلاحية. فهو يمارس سلطته الزمنية ممارسة مطلقة وحصرية على 44 هكتاراً (ثلثها من الحدائق) تشكّل أصغر دولة في العالم

وبموجب الاتفاقيات لا يمكن لإيطاليا التدخّل في سيادة حاضرة الفاتيكان وشؤونها القضائيّة

وأكّد المحامي وأستاذ القانون الدولي في جامعة بروكسل (ULB) نيكولاس أنجيليه لفرانس برس “أنّ إيطاليا وبموجب اتفاقات اللاتران اعترفت بحاضرة الفاتيكان باعتبارها معادلة لدولة ذات سيادة يُعتبر البابا فيها بمثابة رئيس دولة“. 

وأوضح أنجيليه في بريد إلكتروني لفرانس برس أنّه و”بهذه الصفة، لا يمكن القبض على البابا من قبل دولة أجنبية (إيطاليا)”.

 

قراءة الموضوع
هل اعتقلت السلطات الايطالية بابا الفاتيكان ؟

كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x