اخبار عراقية

نشر قطعات عسكرية إضافية في كرلاء لتأمين زيارة عاشوراء

بغداد – IQ  

أعلنت خلية الإعلام الأمني، السبت، نشر قطعات إضافية في محافظة كربلاء لتأمين زيارة عاشوراء

وذكرت الخلية في بيان، أنّ “قيادة العمليات المشتركة خصصت قطعات إضافية من وزارتي الدفاع والداخلية الى قيادة عمليات كربلاء المقدسة، بالتزامن مع قرب زيارة العاشر من محرم الحرام ذكرى استشهاد الإمام الحسين عليه السلام، لتأمين هذه الزيارة المهمة”.

وأضاف البيان، أنّ “هذه القطعات باشرت بالوصول تباعاً إلى المحافظة وفق خطة معدة لهذا الغرض”، مشيراً إلى أنّ “هذه الخطوة تأتي مع تكثيف الجهود وإرسال كوادر طبية من وزارتي الصحة والدفاع والحشد الشعبي لتقديم الخدمات الطبية للزائرين”.

وأوضح البيان، أنّ “وزارتي النقل والدفاع شرعتا بإعداد خطة متكاملة لتفويج الزائرين من خلال باصات وشاحنات، من أجل توفير انسيابية عالية خاصة بعد انتهاء مراسم العزاء وعودة الزائرين الى محال سكناهم، حيث أنّ الخطة الأمنية ترافقها خطة خدمية متكاملة بالتعاون والتنسيق بين جميع الوزارات والدوائر الحكومية، فضلاً عن المواكب الحسينية”.

 

قراءة الموضوع نشر قطعات عسكرية إضافية في كرلاء لتأمين زيارة عاشوراء كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.