اخبار منوعة

نجا من الوباء × 95 يوما.. قصة أطول حرب بين متعاف وفيروس كورونا

بعد 95 يوما في غرفة العناية المركزة، عاد عامل بناء في بريطانيا إلى منزله بعد شفائه من فيروس كورونا القاتل بعد أن أبلغت عائلته مرتين أن احتمالية شفائه ضئيلة للغاية ، ليصبح أطول مصاب بالوباء في بريطانيا.


 
وذكرت جريدة الديلى ميل، أن  وجه العاملين من الأطقم الطبية والموظفين في المستشفى التحية بالتصفيق لها، حيث نقل كيث واتسون من المستشفى إلى منزله، بعد أكثر من ثلاثة أشهر ويعتقد أنه أطول من يعاني من المرض القاتل بعد إطلاق سراح ستيف وايت الأسبوع الماضي بعد معركة استمرت 92 يومًا.
 

وأوضح التقرير، أصيب  واتسون ، الذى يبلغ من العمر 52  عامًا ، بفيروس كورونا ودخل غيبوبة ، وبقى طوال فترة وجوده بالمستشفى  على جهاز تنفس صناعى وقضى 41 يومًا في العناية المركزة خلال معركته الطويلة ضد Covid-19.

وأشار التقرير، أنه حذرت عائلته من أن النهاية كانت قريبة عندما توقفت رئتيه وكليتيه عن العمل. ومع ذلك ، قاوم واتسون  الوباء، وعاد الآن إلى المنزل مع زوجته سارة وثلاثة أطفال وقد استقبله أكثر من 100 من الأصدقاء والجيران الذين يصفقون ويهتفون خارج منزله.

وقال “واتسون” بعد خروجه:”لا أصدق أنني ما زلت على قيد الحياة ، وهذا هو أصعب جزء لفهمه أفكر في الأشخاص الذين لم ينجحوا كان هناك عدد غير قليل كانت هذه هي المرة الأولى التي يمكنني فيها احتضان ابنتي البالغة من العمر 17 عامًا في 96 يومًا، وكانت المرة الأولى التي يمكنني فيها تقبيل زوجتي – كانت رائعة”.

 




 

مصدر الخبر

0 0 تصويت
1 تقييم المقال 5

مقالات ذات صلة

Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x
إغلاق