اخبار عراقية

مولات بغداد: غلق مراكز التسوق اثر على حياة المواطن ويجب إعادة تنشيط الحركة الاقتصادية

اعتبر بيان صادر عن “مولات” العاصمة بغداد، الاثنين، أن غلق مراكز التسوق اثر على حياة المواطن البغدادي، مشدداً على ضرورة إعادة تنشيط الحركة الاقتصادية.

وجاء في البيان الذي تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إنه “منذ بداية جائحة كورونا التي نطلب من الله (عز وجل) أن يبعدها عن أهلنا وبلدنا عاجلا غير آجل اختلفت اراء الجهات المختصة بين حظر تجوال كلي وحظر تجوال جزئي وتحقيق وتشديد، دون شعور بما تمر به الناس من وضع اقتصادي ونفسي”.

 
وأضاف البيان أن “غلق مراكز التسوق (المولات) قد أثر وبشكل واضح على حياة المواطن البغدادي سواء العامل أو المتبضع والزائر”، مشيراً الى أن “الأسواق العامة مفتوحة بالكامل مع عدم توفر أي من مقومات الحفاظ على شروط الصحة العامة فيما المولات التي تديرها ادارات متخصصة وفنية مغلقة من شهور طويلة”.
 
وناشد البيان القائمين على ادارة البلد من رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بـ”النظر إلى هذا الموضوع بعين الاعتبار وبمهنية واعادة فتحها بشروط تتضمن اجراءات التباعد الاجتماعي وتخلق أجواء نفسية من شأنها رفع الروح المعنوية التي اعتبرت الخط المناعي الأول الذي يمنع الإصابة بهذا الفيروس اللعين”.
 
كما دعا البيان الى “اعادة تنشيط الحركة الاقتصادية التي تقوم عليها الحياة والصحة والمستقبل”، مشدداً بالقول “اسمعوا أنين هذه المراكز والعوائل التي تعتاش عليها بآذان صاغية”.

 




 

مصدر الخبر

0 0 تصويت
1 تقييم المقال 5
الوسوم

مقالات ذات صلة

Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x
إغلاق