اخبار عربية وعالمية

موسكو: زيارة بيلوسى إلى تايوان تظهر التجاهل الأمريكى لحقوق الدول الأخرى

موسكو: زيارة بيلوسى إلى تايوان تظهر التجاهل الأمريكى لحقوق الدول الأخرى

اعتبرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن زيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي لتايوان تظهر تجاهل الولايات المتحدة لحقوق الدول الأخرى.

وأضافت زاخاروفا ، بحسب قناة “روسيا اليوم” الإخبارية ، اليوم الأربعاء ، أنه لا يجوز للأمريكيين الآن الحديث عن احترام القانون الدولي إذا خالفت واشنطن التزاماتها تجاه بكين. وفي سياق متصل ، أعربت السلطات اليابانية عن مخاوفها من خطط الصين لبدء مناورات عسكرية بالقرب من تايوان.
قال رئيس مجلس الوزراء الياباني ماتسونو هيروكازو – وفقًا لإذاعة NHK اليابانية – إن بلاده قلقة بشأن الأنشطة العسكرية الصينية المخطط لها ؛ لأن هذه المنطقة تتداخل مع المنطقة الاقتصادية الخالصة لليابان ، مع ملاحظة أن التدريب على إطلاق النار الحي أمر متوقع. وذكرت (NHK) أن إعلان الصين جاء بعد وصول رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي إلى تايوان يوم الثلاثاء. وأضاف ماتسونو أن الحكومة اليابانية ليست في وضع يسمح لها بالتعليق على زيارة بيلوسي ، مؤكدًا أن السلام والاستقرار في مضيق تايوان مهم ليس فقط لأمن اليابان ولكن أيضًا لاستقرار المجتمع الدولي ، مشيرًا إلى أن الحكومة اليابانية ثابتة. ورأى أن قضية تايوان يجب حلها سلميا من خلال الحوار. وأشار ماتسونو إلى أن اليابان ستحث الصين مرة أخرى على حل القضايا المتعلقة بالمضيق سلميا.

 

قراءة الموضوع موسكو: زيارة بيلوسى إلى تايوان تظهر التجاهل الأمريكى لحقوق الدول الأخرى كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.