اخبار عراقية

منصب رئيس الجمهورية يعيد الصراع بين أحزاب كردستان

عضو الاتحاد الوطني الكردستاني غياث سورجي، اكد ان برهم صالح ما زال المرشح الاوفر حظاً لشغل منصب رئيس الجمهورية.وقال سورجي في حديث لـ السومرية نيوز، ان “برهم صالح تصدى لمنصب رئيس الجمهورية بكل كفاءة وقدرة ومثل العراق على افضل وجه وكان رئيسا لكل العراق والعراقيين ولم يتعامل مع القضايا على أساس المكونات او الاحزاب بالتالي فانه ضمن رؤيتنا هو الشخصية الاكثر قدرة و مهنية لشغل المنصب وفق المعطيات الموجودة على الأرض”.

واضاف ان “برهم صالح ما زال الشخصية الاوفر حظا والأكثر مقبولية من اغلب القوى السياسية لشغل المنصب، وهو ما زال المرشح الوحيد والأوفر حظا للترشح من الاتحاد ضمن استحقاقنا الانتخابي لشغل منصب رئيس الجمهورية”.بينما الحزب الديمقراطي الكردستاني، جدد رفضه التجديد لبرهم صالح بمنصب رئاسة الجمهورية العراقية، فيما أشار إلى ترشيح هوشيار زيباري بشرط واحد.وقال عضو الحزب، مهدي عبد الكريم، في حديث لـ السومرية نيوز، إن “المرشح لمنصب رئاسة الجمهورية إذا لم يكن بالتوافق بين الحزبين الكرديين، وموافقة الحزب الديمقراطي الكردستاني بدرجة أساس، فلن يمر”.

وأشار إلى أن “هناك اتفاقاً بين الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني على ترشيح شخصية مقبولة من الطرفين، والمجيء به إلى بغداد وتمريره في مجلس النواب”. وبين عبد الكريم، أن “برهم صالح مقبول فقط من قبل حزب الاتحاد، وحال تم الإصرار عليه، فيتجه الديمقراطي إلى ترشيح هوشيار زيباري لرئاسة الجمهورية”.

 

قراءة الموضوع منصب رئيس الجمهورية يعيد الصراع بين أحزاب كردستان كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.