اخبار طب وصحة

منتجات العناية الشخصية تساهم في الولادة المبكرة التلقائية

نعرض لكم متابعي موقعنا الكرام هذا الخبر بعنوان :
منتجات العناية الشخصية تساهم في الولادة المبكرة التلقائية
والذي نشر في موقعنا بتاريخ 2023-01-23 03:05:42 . والان الى التفاصيل.

أظهرت دراسة جديدة أجراها باحثون في كلية فاجيلوس للأطباء والجراحين بجامعة كولومبيا أن المواد الكيميائية التي تتراكم في المهبل ، والتي يُحتمل أن تكون مصدرها منتجات العناية الشخصية ، قد تساهم في الولادة المبكرة التلقائية.

 

وتشير النتائج التي توصلنا إليها إلى أننا بحاجة إلى النظر عن كثب في ما إذا كانت التعرضات البيئية الشائعة تتسبب في الواقع في ولادة مبكرة ، وإذا كان الأمر كذلك ، فمن أين تأتي هذه التعرضات، وذلك وفقا لموقع ميديكال اكسبريس“medicalxpress”. 

 

ووجدت الدراسة التي أجريت على 232 امرأة حامل أن حفنة من المواد الكيميائية غير البيولوجية الموجودة سابقًا في مستحضرات التجميل ومنتجات النظافة ترتبط ارتباطًا وثيقًا بالولادة المبكرة.

 

فالولادة المبكرة هي  الولادة قبل 37 أسبوعًا من الحمل ،وتعد السبب الأول لوفاة الأطفال حديثي الولادة ويمكن أن تؤدي إلى مجموعة متنوعة من المشكلات الصحية مدى الحياة، وتحدث ثلثي الولادات المبكرة بشكل عفوي ، ولكن على الرغم من البحث المكثف ، لا توجد طرق للتنبؤ بالولادة المبكرة العفوية أو منعها.

 

وأشارت العديد من الدراسات إلى أن الاختلالات في الميكروبيوم المهبلي تلعب دورًا في الولادة المبكرة ومشاكل أخرى أثناء الحمل،  ومع ذلك ، لم يتمكن الباحثون من ربط مجموعات محددة من الكائنات الحية الدقيقة بشكل متكاثر بنتائج الحمل السلبية.

 

وقرر فريق البحث ، بقيادة كوريم ومايان ليفي ، دكتوراه من جامعة بنسلفانيا ، إلقاء نظرة أكثر شمولاً على البيئة الدقيقة للمهبل من خلال النظر إلى مستقلبه، و المستقلب هو مجموعة كاملة من الجزيئات الصغيرة الموجودة في مكانة بيولوجية معينة ، بما في ذلك المستقلبات التي تنتجها الخلايا المحلية والكائنات الدقيقة والجزيئات التي تأتي من مصادر خارجية.

 

و يقول كوريم أنه  يمكن اعتبار المستقلبات بمثابة قراءة وظيفية للنظام البيئي ككل، ويمكن أن يخبرنا التنميط الميكروبيوم من هي الميكروبات ؛ علم الأيض يجعلنا قريبين من فهم ما تفعله الميكروبات.

 

وفي الدراسة الحالية ، قاس الباحثون أكثر من 700 مستقلب مختلف في الأيض في الثلث الثاني من الحمل لـ 232 امرأة حامل ، بما في ذلك 80 حالة حمل انتهت قبل الأوان.

 

ووجدت الدراسة العديد من المستقلبات التي كانت أعلى بشكل ملحوظ لدى النساء اللواتي ولدن مبكرًا مقارنة بأولئك اللائي ولدن في فترة كاملة.

فالعديد من هذه المستقلبات عبارة عن مواد كيميائية لا ينتجها البشر أو الميكروبات وتشمل هذه المواد ثنائي إيثانولامين ، إيثيل بيتا جلوكوزيد  ، وحمض إيثيلين ديامينيتراسيتيك. 

 

وفي حين أننا لم نحدد مصدر هذه المواد الغريبة الحيوية في المشاركين لدينا ، يمكن العثور عليها جميعًا في مستحضرات التجميل ومنتجات النظافة.

 

 

 

منتجات العناية الشخصية تساهم في الولادة المبكرة التلقائية

ملاحظة: هذا الخبر
منتجات العناية الشخصية تساهم في الولادة المبكرة التلقائية
نشر أولاً على موقع ( اليوم السابع ) ولا يتحمل موقعنا مضمونه بأي شكل من الأشكال.
يمكنك الإطلاع على تفاصيل الخبر كما ورد من (مصدر الخبر)

 

 

معلومات عن :
منتجات العناية الشخصية تساهم في الولادة المبكرة التلقائية

عرضنا لكم اعلاه تفاصيل ومعلومات عن خبر
منتجات العناية الشخصية تساهم في الولادة المبكرة التلقائية
. نأمل أن نكون قد تمكنا من إمدادك بكل التفاصيل والمعلومات عن هذا الخبر الذي نشر في موقعنا في قسم اخبار طب وصحة.

ومن الجدير بالذكر بأن فريق التحرير قام بنقل الخبر وربما قام بالتعديل عليه أو الاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة تطورات هذا الخبر من المصدر.

Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.