ممثل امين عام الأمم المتحدة يلتقي بغبطة البطريرك ساكو واساقفة الموصل وبلدات سهل نينوى

io

إعلام البطريركية
التقى ممثل امين عام الأمم المتحدة السيد يان كوبيش ومعاونوه بغبظة ابينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو والسادة الأساقفة: بشار متي وردة، يوسف توما، نيقوديمس داود شرف، يوحنا بطرس موشي، وموسى شماني ويوسف عبا والاركدياقون عمانوئيل يوحنا ممثل قداسة البطريرك مار كوركيس صليوا والأستاذ خالد البير، مسؤول شؤون المسيحيين في وزارة اوقاف إقليم كوردستان.
دار النقاش حول وضع العراق وخصوصا وضع المسيحيين وبلداتهم بعد تحريرها من داعش. واتفق الجميع على تسمية المسيحيين بالمكون وليس الاقلية مهما كان عددهم.
شارك السادة الأساقفة وبقية الحضوربآرائهم ومقترحاتهم لما يضمن استمرارية وسلامة هذا المكون العراقي الأصيل.
ينما ركز غبطته على أهمية ان يترك السياسيون اختلافاتهم ويتَّحدوا لتحرير كافة أراضيهم من قبضة داعش ويهتموا بالاستقرار والاعمار… هذا هو التحدي الأكبر اليوم.

كما عبر الجميع عن مخاوفهم بشأن الهجرة، وافرازات ما بعد داعش، وعامل الوقت، وضرورة إعادة النظر بالمناهج المدرسية الحالية، والتأكد من ضمان حقوقهم في الدستور العراقي، ووجوب اشراك المسيحيين في التخطيط لمستقبلهم.

من جانبه، اكد السيد كوبيش عن فهم الامم المتحدة لقلقهم وعن دعمهم لمطالبهم في الحرية والكرامة والاستمرار بالقيام بدورهم الفعال في المصالحة وتقرير المصير.

وفي الختام دعى غبطته الجميع الى عشاء المحبة.

 

 

المصدر / موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

المخيم الصيفي للمرحلة الاعدادية لأبرشية اورميا_ايران

المخيم الصيفي للمرحلة الاعدادية لأبرشية اورميا_ايران نظمت ابرشية اورميا مخيماً صيفياً لشباب المرحلة الاعدادية، وذلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.