مقررات المجمع الإنتخابي العام الثاني عشر للراهبات بنات مريم الكلدانيات

image-0-02-01-baa6b26390fb1e8e4c62a9c81a187e3967eaf3594f9936b17e88abb268f4e5c6-V

1-6/ آب/ 2016
المقررات التي تمت دراستها وإقرارها من قبل المجمع والتي رتبت حسب خطوط القوة المقترحة من قبل غبطة أبينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو الكلي الطوبى.
أولاً: البعث الروحي: حركة نحو الرجاء:
التأكيد دائماً وفي كل المجالات والمناسبات على روحانية امنا مريم العذراء المحبول بها بلا دنس، والعمل على عيشها وتجسيدها في حياتنا كوننا بناتها، والبحث عن هذه الروحانية كمشروع تهتم به الرهبانية خلال السنوات الست القادمة؛
ضرورة قراءة الكتاب المقدس مرتين في الاسبوع، وإقامة لقاءات لمناقشته وتفسيره. ويفضل الاستعانة بمن لديهم الخبرة والتخصص في هذا المجال؛
العودة المستمرة لروحانية المؤسس وروحانية مؤسسات الرهبنة الأوائل لعودة أصيلة ومتجذرة في الحياة الرهبانية؛
المتابعة الروحية من قبل المرشد الروحي؛
صلواتنا القانونية المقررة في الدير الام وكل رسالات الرهبانية بموجب نظام يومي ترسمه الرئيسة هي الاتية:
صلاة الصبح: التقدمة الصباحية، صلاة التبشير الملائكي، هلم ايها الروح القدس، تأمل نصف ساعة، صلاة الصبرا حسب الطقس الكلداني، القداس الالهي.
صلاة الظهر: مزمور مرتل، فحص الضمير، ملاك الرب.
صلاة المساء: رمشا (حسب الطقس الكلداني)، صلاة الوردية وصلاة المساء، زيارة القربان (عشر دقائق)، القراءة الروحيــة ( ربع ساعة).
مع تلاوة طلبة امنا العذراء المحبول بها بلا دنس في صلاة المساء من يوم الاربعاء، بعد فحص الضمير، بالاضافة الى صلاة القديسة حنة يوم الثلاثاء وطلبة قلب يسوع يوم الجمعة.
التأكيد على ضرورة احياء ساعة السجود الاسبوعية في كل الاديرة والرسالات.
ثانياً: ثقافة مستدامة
تقام الرياضة الروحية الشهرية دورياً وبانتظام في كافة الاديرة والرسالات ولا يُعفى احد منها إلاّ لأسباب صوابية؛
إعادة إحياء اللقاءات الكتابية في الدير الأم من قبل أشخاص مختصين وملمين بالكتاب المقدس. أو متابعة الندوات الكتابية في الرسالات؛
التأكيد على التنشئة على الرسائل البابوية والوثائق التي تخص الحياة المكرسة؛
تنفيذ قرار تشكيل لجنة للتنشئة الرهبانية تهتم بتنظيم واعداد دورات للتنشئة المستمرة للاخوات بأوقات وتواريخ محددة سنوياً؛
المواصلة مع لقاءات التنشئة المستمرة السنوية؛
تخصص بعض الاخوات الدارسات في الليتورجيا والمريميات والروحانيات، ودراسات أنسانية لأن في ذلك غنى للرهبانية واثراءً لروحانيتها، بالأضافة إلى تخصصات تربوية؛
التأكيد على التنشئة الذاتية؛
تنفيذ قرار تشكيل لجنة للتعليم المسيحي مع انشاء مركز للتعليم المسيحي، مزود بالوسائل السمعية والبصرية، فيكون المرجع لكل الاخوات. وتقوم باعداده وتزويده والاشراف عليه احدى الاخوات المختصات بالتعليم المسيحي وطرق وأساليب التعليم؛
عمل موقع الكتروني روحي، رهباني ثقافي اجتماعي من نشر مقالات وتأملات بالإضافة إلى إعلانات ونشاطات الرهبانية.
ثالثاً: حركة المحبة: شهادة المحبة
حركة المحبة ولدت مع ولادة الرهبانية وغاية مؤسسها، فينص الدستور، البند 6/ج: التجاوب مع نداء الرحمة المسيحية في المياتم ودور العجزة والضيافة والخدمات الإنسانية من خلال اهتمام أخواتنا، بالمياتم ودور العجزة والقيام بأعمال الرحمة المتنوعة (زيارة السجون، زيارة المرضى، مرافقة المتعبين، الدعم المادي للفقراء والمحتاجين)، واليوم مع أزمة المهجرين كان للرهبانية مواقف محبة متنوعة ومتعددة، لم تُعلن ولم يعرف بها أحد… "أَمَّا أَنتَ، فإِذا تصَدَّقْتَ، فلا تَعلَمْ شِمالُكَ ما تَفعَلُ يَمينُكَ، لِتكونَ صَدَقَتُكَ في الخُفْيَة، وأَبوكَ الَّذي يَرى في الخُفْيَةِ يُجازيك." (إنجيل متى 6/ 3-4).
ونحن اليوم نعهد باستمرارية وتقوية التزامنا بتكميل رسالة رهبانيتنا من خلال إخوتنا المحتاجين والمهجرين، وذلك بالقيام (في كل رسالات الرهبانية) بأنشطة تعود بالفائدة الروحية والمعنوية والمادية والثقافية، وحتى بالتعاون مع بقية الرهبانيات لإتمام رسالة المحبة مع المهجرين والمحتاجين.
والإجتماعية، هذا النداء الذي شق طريقه خلال 94 عاماً وما زال، ليعبر ويشهد للمحبة
رابعًا . التعاون مع الأساقفة وكهنة الرعايا بخصوص العمل الراعوي

 

 

المصدر / موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

البابا فرنسيس يوجه رسالة خاصة الى شبيبة العراق

البابا فرنسيس يوجه رسالة خاصة الى شبيبة العراق وجه البابا فرنسيس رسالة خاصة الى شبيبة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.