مصممة أزياء تبتكر حجابًا سهل التعقيم للمسلمات العاملات فى القطاع الطبى

تنظيف الملابس وتعقيمها بمجرد  العودة إلى المنزل أصبح من المهام الأساسية التي يقوم بها الجميع لتجنب الإصابة بفيروس كورونا التاجي، ورغم صعوبة هذا الأمر، إلا أنه يكون أصعب لدى العاملين في المجال الطبي، لاسيما السيدات المحجبات اللائي يواجهن مشكلة في تعقيم كافة ملابسهن وخاصة حجابهن الذي يلجأن إلى التخلي عنه بعد كل نوبة عمل واستبداله بآخر جديد.

حاول العديد من الاشخاص المساهمة بشكل أو بآخر في الحد من انتشار فيروس كورونا في العالم، فلجأت العديد من دور الأزياء لصناعة الكمامات والملابس الطبية على سبيل المثال، ووفقًا لموقع مجلة “فوج” فقد قررت مصممة الأزياء الأمريكية هلال إبراهيم مساعدة السيدات المحجبات اللائي يعملن في المجال الطبي بطريقتها الخاصة.


حجاب معقم

صممت “هلال” التي تمتلط بوتيكًا متخصصًا في المواد العضوية، حجابًا صحيًأ يمكن غسله وتقيمه بسهولة وارتدائه مرة أخرى، واستخدمت خلال تصنيعها العديد من الأقمشة والخامات حتى توصلت لواحدة تحافظ عليها صحية ومعقمة.

تبرعت مصممة الأزياء بما يقرب من 700 حجابًا للطبيبات والممرضات والعاملات في المستشفيات التي تواجه فيروس كورونا على مستوى الولايات المتحدة الأمريكية كلها.


هلال إبراهيم

ويتميز الحجاب المخصص لهن بكونه سهل الاستخدام ولا يعيق حركة المحجبات أثناء ارتدائه، فضلًا عن قدرته على توفير تدفق الهواء إل أجسادهن عبر أنسجته، وهو متوفر بعدد من الألوان منها الأسود والبني الفاتح والأزرق، ومصنوع من خامة الجيرسيه المناسب  للبيئة اللاتي يعملهن فيها، ويمكن غسله في الغسالات الكهربائية.

ولم تكن هذه هي المرة الأولى التي تهتم فيها هلال إبراهيم بتوفير ملابس يسهل تعقيمها للمحجبات العاملات في المجال الطبي، بل سبق وتعاونت مع مركز “بارك نيكوليت” العلاجي ومؤسسة “هيلث بارتنرز” عام 2019 لتوفير أحجبة معقة لهن.

 




 

مصدر الخبر

0 0 تصويت
1 تقييم المقال 5

شاهد أيضاً

ظاهرة كونية نادرة خلال هذا الشهر

أصدر قسم علوم الفلك والفضاء بجامعة الملك عبد العزيز تقويما لأبرز الأحداث الفلكية لشهر تموز …

Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x