اخبار عراقية

مشروع قانون في الكونغرس الأميركي بشأن تقديم صواريخ إلى أوكرانيا

متابعة – واعطرحت مجموعة من أعضاء مجلس النواب الأمريكي مشروع قانون حول تقديم الدعم العسكري الأمريكي لأوكرانيا واتخاذ عدد من الإجراءات ضد روسيا.وينص مشروع القانون على تقديم صواريخ “أرض – جو” وأنظمة للدفاع الجوي والصواريخ المضادة للسفن والألغام المضادة للدبابات وغيرها من الأسلحة لأوكرانيا.ويدعو مشروع القانون أيضا إلى المصادقة على تخصيص 450 مليون دولار لمساعدة أوكرانيا عسكريا عبر وزارة الخارجية، إضافة إلى تقديم دعم دبلوماسي لها في تعزيز علاقاتها مع عدد من الدول في المنطقة، بما فيها جورجيا وتركيا ورومانيا وبلغاريا.ويتضمن المشروع كذلك تشديد الإجراءات ضد مشروع “السيل الشمالي 2” لضخ الغاز الروسي إلى ألمانيا عبر بحر البلطيق.وطرح مشروع القانون من قبل كبير الجمهوريين في لجنة الشؤون الخارجية لمجلس النواب مايكل ماكول وكبير الجمهوريين في لجنة شؤون القوات المسلحة مايك روجيرز وكبير الجمهوريين في لجنة شؤون الاستخبارات مايك تيرنر. المصدر: روسيا اليوم

 

قراءة الموضوع مشروع قانون في الكونغرس الأميركي بشأن تقديم صواريخ إلى أوكرانيا كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.