مسيرة السلام في بغداد برعاية غبطة البطريرك ساكو

برعاية غبطة ابينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو، وتحت شعار "يا رب السلام امنح عراقنا السلام" إنطلقت مسيرة السلام من كنيسة مار يوسف – خربندة باتجاه كنيسة مريم العذراء سلطانة الوردية في الخامسة من مساء الجمعة 5 أيار 2017، وهي تصدح بصلاة الوردية وتترنم بتراتيل السلام وكلمات تمجد امنا مريم العذراء.
حمل المؤمنون والمشاركون بالمسيرة أغصان الزيتون، إشارة وتعبيرا واضحا عن السلام ودعوات الكنيسة المستمرة وكل صلواتها من أجل ذلك، حتى إستقرت المسيرة بعد أن شاهدها الشارع العراقي وشارك متفاعلا معها، عند مدخل كنيسة سلطانة الوردية التي تحتفي بأنشطة مختلفة هذه الفترة بالشهر المريمي.
وفي ختام المسيرة القى البطريرك كلمة جاء فيها: "اننا من حقنا ان نعبر عن ايماننا في بلدنا وان لا نخاف ابدا، وان هذه المبادرة دعوة للسلام في اوضاع صعبة.. والكنيسة ستبقى اداة للسلام".. ثم منح غبطته بركته الابوية، واطلق حمامات السلام في ساحة الكنيسة.
وشارك في المسيرة سيادة المطران شليمون ورودوني والآباء الكهنة، والاخوات الراهبات، وجمع غفير من المؤمنين.

 

 

الخبر نقلا عن موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

ندوة عن: العلاّمة مار عبد يشوع الصوباوي بمناسبة مرور 700 سنة على وفاته (1318-2018)

بحضور غبطة البطريرك الكردينال مار لويس روفائيل ساكو كلّي الطوبى بطريركية بابل الكلدانية تعقد ندوة …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن