اخبار منوعة

"مزاجه رايق" دب ضخم يقفز من شباك سيارة سيدة أمريكية ليلعب داخلها.. فيديو

تسبب تفشي فيروس كورنا المستجد في اعطاء فرصة للحيوانات البرية للتجول في شوارع كبرى عواصم ومدن العالم منذ قرارات الاغلاق العام التي قاربت الأربع شهور، وانتشرت مشاهد تجول الحيوانات المفترسة والأليفة في الشوارع الخاوية من حركة المارة والسيارات وما زالت مستمرة في الكثير من دول العالم، ولا يظن أحد توقف هذا المشهد إلا بعد عودة الحياة للشوارع لتعود هذه الحيوانات إلى مواطنها الأصلية.

“Oh, my gosh, no way.”

Mother bear, watched by her two cubs, clambers into a car via the passenger-side window outside a home in Alaska. https://t.co/BmdicLDgYd pic.twitter.com/g9IpBONLmC
— ABC News (@ABC) June 26, 2020

وهذه المرة حدث المشهد في ألاسكا، أكبر ولاية في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث فوجئت سيدة امريكية بدب أسود ضخم يلعب بجانب سيارتها حينما خرجت من المنزل بصحبة أبناءها لاستقلال السيارة لقضاء بعض احتياجاتها الشخصية، فما كان منها إلا أن رفعت كاميرا هاتفها لتصوير المشهد ونشره على وسائل السوشيال ميديا.


الدب امام السيارة وصغاره

 


الدب يقفز من الشباك

 

وعرضت شبكة ABC News الأمريكية فيديو للدب وهو يركض نحو سيارة منزل السيدة في ألاسكا، ثم يتسلق العربة ويدخل من نافذة الباب التي كانت مفتوحة ليلعب داخلها ثم يلحقه الدببة الصغار للعب أمام السيارة وفى حديقة المنزل لعدم وجود أي حركة في الشوارع بسبب الاغلاق نتيجة كورونا.


الدب امام السيارة

 

وفي واقعة أخرى، أظهر أحد الفيديوهات المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعى فى روسيا، تظهر أحد الأشخاص يقود سيارته فى طريق سريع ليلا، والظلام يخيم على المكان، ولا يظهر إلا أمتار قليلة أمام السيارة بفضل مصابيح السيارة.

 

وبحسب “سبوتنيك”، فإن دب كبير هاجم السيارة على الطريق السريع بين خاباروفسك وكومسومولسك نا آمور الروسية، ونشر السائق الفيديو مؤخرا، على الرغم من أن الفيديو تم تصويره فى عام 2018 أى قبل عامين من الان.

 

الفيديو يظهر به، سير السيارة على طول الطريق السريع ليلا، وفجأة يسمع السائق صوت على الطريق فيبطئ، لتظهر أنثى دب، مع ابنها، فتهاجم الدب الأم غطاء محرك السيارة، وبعد ذلك يظهر الدب الصغير خلفها يتبعها، ثم يختبآن، ثم يكمل السائق طريقه، وكأن شيئا لم يكن، وذكر الموقع، أنه لم يصب السائق ولا الدبين بأى أضرار،بينما تلقت السيارة أضرارا خارجية طفيفة للغاية.

 




 

مصدر الخبر

0 0 تصويت
1 تقييم المقال 5

مقالات ذات صلة

Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x
إغلاق