اخبار عربية وعالمية

مجلس الأمن يدين الهجوم على بعثة الأمم المتحدة فى مالى

مجلس الأمن يدين الهجوم على بعثة الأمم المتحدة فى مالى

أدان مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة الهجوم الذي استهدف بعثة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في مالي (مينوسما) في مدينة كيدال الشمالية ، والذي أسفر عن مقتل أحد أفراد البعثة من غينيا.

“أعرب أعضاء مجلس الأمن عن أعمق تعازيهم وتعاطفهم لأسرة الضحية ، وكذلك لدولة غينيا ، وللأمم المتحدة ، وأشادوا بشجاعة جميع الجنود المشاركين في حفظ السلام الذين يخاطرون بحياتهم قال رئيس المجلس فريد خوجة.

كما أدان أعضاء مجلس الأمن بأشد العبارات الهجمات التي نفذت يوم 18 يونيو بالقرب من جاو وبالقرب من بانكاس ، والتي راح ضحيتها عشرات المدنيين ، معربين عن أعمق تعازيهم وتعازيهم لأسر الضحايا والحكومة الانتقالية. ودعا حكومة مالي الحكومة المالية إلى إجراء تحقيق فوري في الهجوم على قوات حفظ السلام وتقديم الجناة للعدالة ، مؤكدا أن الهجمات التي تستهدف قوات حفظ السلام قد تشكل جرائم حرب بموجب القانون الدولي.

وشدد أعضاء المجلس على أن المسؤولية الأساسية عن سلامة وأمن موظفي الأمم المتحدة وأصولها تقع على عاتق البلدان المضيفة ، وسلطوا الضوء على أهمية المشاركة والتواصل بين البعثة والحكومة الانتقالية لمالي.

وأكد أعضاء مجلس الأمن أن الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره يشكل أحد أخطر التهديدات للسلم والأمن الدوليين ، مؤكدين على ضرورة تقديم مرتكبي ومنظمي وممولي ورعاة هذه الأعمال الإرهابية الشنيعة إلى العدالة ، مشيرين إلى وجوب محاسبة المسؤولين عن عمليات القتل هذه ، وحث جميع الدول ، وفقًا لالتزاماتها بموجب القانون وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة ، على التعاون بنشاط مع جميع السلطات ذات الصلة في هذا الصدد.

وجدد أعضاء مجلس الأمن التأكيد على أن أي أعمال إرهابية هي أعمال إجرامية وغير مبررة ، بغض النظر عن دوافعها وأينما ومتى ارتكبت وأيا كان مرتكبوها ، وضرورة أن تكافح جميع الدول بجميع الوسائل وفقا لميثاق الأمم المتحدة و الالتزامات الأخرى بموجب القانون الدولي ، بما في ذلك القانون الدولي لحقوق الإنسان. والقانون الدولي للاجئين والقانون الإنساني الدولي ، التهديدات للسلم والأمن الدوليين من خلال الأعمال الإرهابية.

كرر أعضاء مجلس الأمن دعمهم الكامل لبعثة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في مالي وغيرها من أشكال الوجود الأمني ​​في منطقة الساحل على النحو المذكور في القرار 2584 (2021).

وشدد أعضاء مجلس الأمن كذلك على أهمية امتلاك البعثة للقدرات اللازمة للوفاء بولايتها وتعزيز سلامة وأمن حفظة السلام التابعين للأمم المتحدة ، عملا بقرار مجلس الأمن 2584 (2021) ، وأن مثل هذه الأعمال الشائنة لن تقويض عزمهم على مواصلة دعم عملية السلام والمصالحة في مالي

 

قراءة الموضوع مجلس الأمن يدين الهجوم على بعثة الأمم المتحدة فى مالى كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.