اخبار عربية وعالمية

ماكرون: الحرب عادت إلى الأرض الأوروبية وسندعم دول البلطيق

ماكرون: الحرب عادت إلى الأرض الأوروبية وسندعم دول البلطيق

ونقلت شبكة سكاي نيوز عن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قوله: “عادت الحرب إلى الأراضي الأوروبية وسندعم دول البلطيق وهدفنا هو مساعدة أوكرانيا”.

واعتبر ماكرون أن اتفاق الاتحاد الأوروبي على منح أوكرانيا ومولدوفا وضع المرشحين للعضوية في الاتحاد الأوروبي يوم الخميس هو “إشارة قوية للغاية تجاه روسيا”.

أشاد ماكرون ، الذي تتولى بلاده الرئاسة نصف السنوية لمجلس الاتحاد الأوروبي ، في مؤتمر صحفي في بروكسل التي تستضيف قمة أوروبية ، بـ “خطوة سياسية من أوروبا قوية وموحدة ، اتخذنا خطوة عملاقة ، وكل هذا مدينون به للشعب الأوكراني الذي يناضل من أجل قيمه “. “سيادتها وسلامة أراضيها. نحن مدينون بذلك لمولدوفا على أساس وضعها السياسي ، وعدم الاستقرار الذي تتعرض له ، والسخاء الذي تمكنت من إظهاره ، لكن العملية التي بدأت لن تكون سهلة”.

وتجدر الإشارة إلى أن دول البلطيق هي إستونيا ولاتفيا وليتوانيا.

 

قراءة الموضوع ماكرون: الحرب عادت إلى الأرض الأوروبية وسندعم دول البلطيق كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.