ماذا يحدث داخل البيت الأبيض.. كواليس إقالة وزير الخارجية وآخرين في الطريق

اخبار – ماذا يحدث داخل البيت الأبيض.. كواليس إقالة وزير الخارجية وآخرين في الطريق

ماذا يحدث داخل البيت الأبيض.. كواليس إقالة وزير الخارجية وآخرين في الطريق

كتب-محمود علي:

يخطط دونالد ترامب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية لإقالة وزيرين آخرين بعد ساعات من إبعاد وزير الخارجية “ركس تيلرسون”، وتعيين مايك بومبيو، مدير وكالة الاستخبارات المركزية بدلاً منه.

وأكد مصدر مطلع علي مناقشات البيت الأبيض أن ترامب سيقيل وزيري الكهرباء “ريك بيري”، وشئون المحاربين القدامي “ديفيد شولكين”، خلال الفترة الوجيزة المقبلة، بحسب ما نقلته وكالة “أسوشيتد برس”.

ويحاول ترامب أن يخرج من ورطة اقالة الوزراء في توقيتات متعاقبة بعمل تغيير وزاري محدود، ولفت النظر عن التطورات المثيرة في إدارته بعد استدعائه “بيري” لتناول الغداء في البيت الأبيض قبل ساعات، لكنه لم يخبره عن الإقالة بشكل رسمي، علي حد وصف المصدر.

وأقال دونالد ترامب قبل ساعات وزير الخارجية الأمريكية عبر تغريدة له علي حسابه الشخصي علي تويتر.

ولم يعلق تيلرسون علي ما جاء في التغريدة وصرح بأنه سيقدم الشكر للعاملين معه في الوزارة، متجاهلا إثناء ترامب علي عمله، مضيفاً أنه تحدث مع ترامب قبل ساعات من الإقالة، لكن تغريدته كانت غير متوقعة.

وأرجعت “ديلي ميل” البريطانية، إقالة وزير الخارجية إلي انتقاده لروسيا بسبب واقعة تسميم الجاسوس السابق، لأن البيت الأبيض تجنب التصريح بخصوص تلك الواقعة، موضحة أن ثمة خلافات جذرية بين وزير الخارجية المقال والرئيس الأمريكي حول سياسته وصلت أحياناً لحد السب.

وكان الصراع الأسوأ عندما وصف تيلرسون ترامب بأنه “معتوه”، لكن عندما قرأ تغريدة إقالته طلب من الوفد العودة إلي واشنطن ,إنهاء جولته في إفريقيا، فلم يعد له صفة.

واتخذ ترامب قرار الاجتماع المرتقب بزعيم كوريا الشمالية “كيم جونج أون” أثناء وجود وزير الخارجية خارج البلاد، ولم يهتم برأيه، وقال لأحد المسؤولين أن الوزير المقال سيعارض تلك الخطوة.

أما علي صعيد التغييرات المرتقبة في الحكومة الأمريكية، فإن الدور القادم سيكون من نصيب وزير شئون المحاربين القدامي “شولكين” بعد تراجع مستوي علاقته بالرئيس الأمريكي، إضافة إلي تقرير داخلي، أكد مخالفات أخلاقية أثناء زيارته الأخيرة إلي أوروبا الصيف الماضي.

وبرزت القضية إلى الواجهة في اجتماع للبيت الأبيض الأسبوع الماضي، عندما أبلغ رئيس هيئة الأركان جون كيلي، شولكين بالتوقف عن التحدث إلى وسائل الإعلام الإخبارية، والتركيز على إصلاح رعاية المحاربين القدامى.

وحدث اجتماع سري بين الرئيس ترامب ووزير المحاربين في المكتب البيضاوي، واستجوبه حول جهوده التي تراجعت في إدارة الحقيبة الوزارية.

واتخذت علاقة ترامب ووزير المحاربين منحي آخر، بعدما كان يظهر معه في أغلب المناسبات ويلوح للجماهير، قبل خلافات بين شولكين و6 من كبار المسؤولين في الحكومة والبيت الأبيض منهم وزير الداخلية.

وكشف بريد الكتروني داخل البيت الأبيض أن شولكين أصبح معدوم الثقة، وألمح البريد الذي أرسله “جيك لينينكوجل” أحد رجال ترامب، إلي ضرورة الاستغناء عنه.

وكانت هناك علامت أخري حول مصير وزير شئون المحاربين القدامي المحسوم، بعد انتقاد السيناتور الجمهوري “جيري موران” بسبب المواقف المتغيرة.

وأصدر المفتش العام تقريراً حول انتهاكات أخلاقية في رحلة شولكين في يوليو الماضي إلى الدنمارك وإنجلترا، واصطحاب زوجته معه على نفقة الدولة.

 

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

دليلك لمشاهدة الأفلام القصيرة في «القاهرة السينمائي»

دليلك لمشاهدة الأفلام القصيرة في «القاهرة السينمائي» زوار موقعنا الكرام نقدم لكم يوميا وحصريا جديد …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن