لليوم الثاني لا يزال مصير نائب رئيس اللجنة الأولمبية العراقية مجهولاً

اخبار – لليوم الثاني لا يزال مصير نائب رئيس اللجنة الأولمبية العراقية مجهولاً

لليوم الثاني لا يزال مصير نائب رئيس اللجنة الأولمبية العراقية مجهولاً

اختطف من قبل مسلحين مجهولين على طريق بغداد – كربلاء …

لا زال مصير بشار مصطفى، النائب الأول لرئيس اللجنة الأولمبية العراقية ورئيس اتحاد الملاكمة العراقي مجهولاً، منذ أن جرى اختطافه يوم أمس، فيما يشير رئيس اللجنة الأولمبية في كوردستان إلى مشاكل وخلافات بين اتحاد الملاكمة وفروعها.

وقال صلاح حسن، رئيس اللجنة الأولمبية في كوردستان، بصدد اختطاف بشار مصطفى، لـ (باسنيوز): «هناك خلافات حادة بين اتحاد الملاكمة العراقي وفروعها، وبرأيي هذه الخلافات لها علاقة بالحادث»، مضيفاً «كان هناك نوع من الفتور بين بشار مصطفى ورئيس اللجنة الأولمبية العراقية، لكن لا أظن أن رعد حمودي يقدم على خطوة كهذه».

وأشار صلاح حسن، إلى أن قنوات التلفزة العراقية، وخاصة الرياضية منها لم تتطرق إلى حادثة اختطاف بشار مصطفى.

وأقدم مسلحون مجهولون، يوم أمس على اختطاف بشار مصطفى، في طريق عودته من كربلاء إلى بغداد، بحسب ما أكد أمين سر اتحاد الملاكمة عبد الرضا علي.

وقال علي، إنه «حوالى الساعة 17.15 (بالتوقيت المحلي) أقدم ما يقارب 20 عنصراً مسلحاً بعضهم يرتدي أقنعة وزياً عسكرياً، على اعتراض سيارة مصطفى من خلال نصب حاجز وهمي قرب جسر المسيب» في محافظة بابل الجنوبية.

وأضاف علي، الذي كان يرافق مصطفى بسيارة ثانية، أن «المسلحين سمحوا لسيارتي بالمرور بعد تدقيق الهويات، ثم أرغموا مرافق رئيس الاتحاد في السيارة الثانية وسائقه الخاص على مغادرة السيارة، بعدما أنهالوا عليهما بالضرب، وأخذوا مصطفى وانطلقوا إلى جهة مجهولة بنحو 5 سيارات رباعية الدفع».

ويترأس مصطفى، وهو كوردي من محافظة دهوك، الاتحاد العراقي للملاكمة منذ سنوات عدة.

وسبق أن تعرض بشار مصطفى للاختطاف من قبل مجهولين عام 2009.

ويؤكد رئيس اللجنة الأولمبية في كوردستان صلاح حسن، أن بشار مصطفى كان يقيم في أغلب الأوقات في بغداد، وأنه كان في كربلاء بهدف زيارة مريض.

 

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

الأمن النيابية:إعادة تفعيل الخدمة الإلزامية

الأمن النيابية:إعادة تفعيل الخدمة الإلزامية اخبار العراق – زوار موقعنا الكرام نقدم لكم يوميا وحصريا …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن