لقاء لطلاب المرحلة الاعدادية لكل الكنائس الكاثوليكية في بغداد

455

يبدو ان سر الايمان المسيحي قد وجد ملخصه في هذه الكلمات: "ان يسوع المسيح هو وجه رحمة الاب".
برعاية سيادة المطران مار افرام يوسف عبا، رئيس اللجنة العليا للتثقيف المسيحي في العراق. وباشراف نائب سيادته الاب روبرت سعيد جرجيس، أقامت اللجنة العليا للتثقيف المسيحي – لجنة بغداد، لقاء لطلاب المرحلة الاعدادية لكنائس بغداد، في قاعة ومسرح كاتدرائية سيدة الزهور للأرمن الكاثوليك، وذلك يوم السبت المصادف 18/6/2016 وقد تجاوز عدد المشاركين (112) طالب وطالبة، بالإضافة إلى (23) معلم ومعلمة وبمشاركة (7) كنائس، وهي كل من: كنيسة مار ايليا، كنيسة انتقال مريم العذراء، كنيسة الصعود، كاتدرائية مار يوسف (خربندة)، كنيسة سلطانة الوردية المقدسة، كنيسة مريم العذراء سيدتنا للقلب الاقدس، كنيسة مار بولس. نحن بحاجة على الدوام للتأمل بسر الرحمة، حيث انه مصدر فرح وسكينة وسلام، انه شرط لخلاصنا، الرحمة: هي كلمة تُظهر سر الثالوث الاقدس، الرحمة: هي العمل النهائي والاسمى الذي من خلاله ياتي الله الى لقائنا، الرحمة: هي الشريعة الاساسية التي تقيم في قلب كل شخص. وقد تضمن برنامج اللقاء، الذي كان موزعا على الكنائس، ما يلي: صلاة البابا فرنسيس بمناسبة سنة الرحمة، ترتيلة الرحمة – محاضرة عن الرحمة الالهية – فلم عن سنة الرحمة – وتبعه فعاليات الكنائس المختلفة التي تضمنت: شرح لأيقونة الرحمة، تراتيل وتأملات، شعر شعبي ومشهد مسرحي، حيث ترجمت فعاليات طلاب المرحلة الاعدادية مع معلمي التعليم المسيحي، دعوتنا لنثبّت النظر على الرحمة، كيما نُصبح بدورنا علامة فعالة لعمل الاب الرحيم في بلدنا ومجتمعاتنا.

 

 

المصدر / موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

كهنة وراهبات من كنيسة ملابار- الهند للخدمة في الكنيسة الكلدانية

كهنة وراهبات من كنيسة ملابار- الهند للخدمة في الكنيسة الكلدانية اعلام البطريركية وصل  صباح الخميس 22 …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن