كتلة الفياض تكشف عن “حراك” لاعادة تكليف عبد المهدي وتؤكد: كان ضحية المؤامرات

المعلومة/بغداد..
كشفت كتلة عطاء بزعامة فالح الفياض، الخميس، عن حراك سياسي لاعادة تكليف رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي، مؤكدة أن عبد المهدي كان ضحية المؤامرات الخارجية التي دفعت به لتقديم الاستقالة.
وقال رئيس الكتلة حيدر الفوادي في تصريح لـ/المعلومة/، إن “قوى السياسية ومنظمات مدنية ونقابات أدركت أهمية وجود رئيس الوزراء عبد المهدي على رأس السلطة لما يمتلكه من عقلية اقتصادية”.
وأضاف الفؤادي، أن “هناك حراكا سياسيا واجتماعيا يجري حاليا لاعادة منح الثقة لعادل عبد المهدي كونه الشخصية الوحيدة القادرة على إنقاذ البلد اقتصاديا”.
ولفت إلى أن “هناك قناعة تامة لدى أغلب القوى السياسية والاجتماعية بعودة عبد المهدي إلى رئاسة الوزراء بأسرع وقت للحفاظ على الاقتصاد العراقي من الانهيار”. انتهى/25ح

 




 

مصدر الخبر

شاهد أيضاً

 اعتقال خمسة مخربين حاولوا اضرام النيران في الممتلكات العامة بكربلاء

  المعلومة/بغداد.. تمكنت مفارز شرطة كربلاء المقدسة والمنشآت من القاء  القبض على 5 مخربين اثناء …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن